عربي ودولي

الاتحاد

ديبي يوجه انتقادات حادة للخرطوم


نجامينا - وكالات الانباء: وسط موكب هائل التسليح اختتم الرئيس التشادي ادريس ديبي المرشح لولاية رئاسية ثانية في الاقتراع المقبل، حملته الانتخابية في نجامينا الليلة قبل الماضية بشن هجوم جديد على السودان ودعوة التشاديين الى الامتناع عن تلبية دعوة المعارضة الى مقاطعة الانتخابات·
واكد الرئيس التشادي في ستاد العاصمة امام آلاف الاشخاص ان 'الحملة الانتخابية (·) جرت بهدوء وفي جو من الاستقرار'·
واشاد ديبي 'بالشهداء الذين سقطوا في المعركة بسبب العدوان الوحشي للخرطوم'، في اشارة الى الهجوم الذي شنه على نجامينا في 13 ابريل الماضي في اوج الحملة الانتخابية، متمردو الجبهة الموحدة للتغيير التي تتهم تشاد السودان بدعمها·
وقال ديبي 'في 13 ابريل تعرض بلدنا لعدوان· ضرب العاصمة مرتزقة قدموا من السودان'، مؤكدا ان 'قوات الامن تمكنت من افشال تدمير بلادنا من قبل قوات الخرطوم'·
واضاف 'اؤكد انه لم يعد هناك اي مرتزقة على ارضنا الممتدة على 1,284 مليون كيلو متر مربع'·
وكان الرئيس التشادي اصر الاربعاء الماضي على اجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المحدد رغم تهديدات المتمردين الذين يؤكدون انهم يريدون عرقلة الاقتراع ورغم مقاطعة المعارضة التي تتوقع حدوث عمليات تزوير فيها· وقال ديبي الاحد ان 'الذين يدعون التشاديين الى مقاطعة الاقتراع مخطئون· انهم ليسوا ديموقراطيين'، مؤكدا ثقته بان 'الناخبين سيصوتون باعداد كبيرة لاعادة انتخابي لولاية ثالثة'·
ويتنافس ديبي في الدورة الاولى من الانتخابات مع اربعة مرشحين آخرين ثلاثة منهم اعضاء في احزاب ممثلة في الحكومة والرابع لا يتمتع بشهرة كبيرة بين التشاديين·

اقرأ أيضا

فرنسا تسجل أعلى معدل يومي للوفيات منذ تفشي كورونا