الإمارات

الاتحاد

«كهرباء الشارقة» تعيد تشغيل وحدات التحلية بكلباء

سيارات التنكر في كلباء بعد انقطاع المياه (الاتحاد)

سيارات التنكر في كلباء بعد انقطاع المياه (الاتحاد)

السيد حسن (كلباء)

تمكنت هيئة كهرباء ومياه الشارقة من إعادة تشغيل وحدات تحلية المياه في محطة كلباء بشكل مؤقت بعد توقفها نتيجة إتلاف إحدى الشركات التي تعمل في مشروع الصرف الصحي بكلباء لخط المياه المرتجعة لمحطة التحلية بقطر 1800 ملم وعلى عمق 9 أمتار مما اضطر الهيئة إلى إيقاف وحدات تحلية مياه البحر عن العمل، وقد أدى ذلك إلى حدوث نقص كبير خلال اليومين الماضيين في كميات المياه التي يتم ضخها للمدينة، حيث إن وحدات تحلية مياه الآبار والتي تنتج ما يقارب مليون ونصف المليون غالون من المياه لا تكفي لتأمين احتياجات المدينة بالكامل من المياه والتي تقدر بأربعة ملايين جالون يوميا.
وأشارت المهندسة موزة الزعابي مدير إدارة كلباء إلى أنه فور ورود بلاغ لقسم الصيانة بالإدارة بحدوث تلف بخط المياه بمنطقة القادسية في كلباء توجه عدد من المهندسين والفنيين إلى الموقع لاتخاذ الإجراءات اللازمة وتم تنفيذ خطة الطوارئ من خلال استخدام المخزون الاستراتيجي للمياه لتقليل آثار توقف المحطة عن العمل وتمكن الفنيين بالهيئة من عزل الخط المتضرر بالتعاون مع الفنيين ببلدية كلباء وبلدية الشارقة والذين قاموا بتوفير مضخات لسحب المياه المرتجعة وتفريغها في البحر وتم إعادة تشغيل وحدات تحليه مياه البحر لمواجهة النقص في إمدادات المياه.
وأكدت أن الهيئة تعمل بكامل طاقتها بالتعاون مع عدد من الجهات وإحدى الشركات المتخصصة لإنجاز إصلاح عطل خط المياه الرئيس المتضرر (1800 ملم) والانتهاء في أسرع وقت.
وأوضحت بأن الهيئة ستقوم باتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه الشركة التي تسببت في العطل حيث إنها باشرت العمل بدون مراجعة الهيئة قبل القيام بأعمال الحفر كما هو مطلوب منها بالكتاب الصادر من الهيئة، وتنبيه الرسام الهندسي التابع لإدارة كلباء عليهم بضرورة إيقاف إعمال الحفر بالموقع قبل حدوث الإتلاف إلا إن الشركة استمرت في إعمال الحفر مما تسبب في إتلاف الخط.
ولليوم الرابع على التوالي، تواجه مدينة كلباء انقطاع المياه من البيوت والمؤسسات والدوائر الحكومية، ولا تتوفر لهم المياه إلا ساعتين في اليوم الواحد من الساعة الخامسة بعد الفجر وحتى السابعة صباحاً، ثم تعاود المياه في الانقطاع طوال اليوم.
وكان الخط الرئيس للمياه الواصل لجميع أحياء كلباء وضواحيها، قد تعرض لكسر مفاجئ من قبل إحدى الآليات التي تعمل في مشاريع تنموية على ساحل البحر، منذ يوم الخميس الماضي، مما أدى إلى انقطاع المياه عن المدينة وإحداث حالة من الارتباك داخل البيوت.
وشكا عدد من سكان المدينة من استمرار انقطاع المياه ولفترات طويلة على مدى اليوم الواحد.
وقالت فاطمة ربيع القصاب من منطقة الخوير بكلباء: «المياه تتوفر فقط ما بين الساعة 5 صباحا إلى السابعة صباحاً، وعلى السكان توفير كافة احتياجاتهم من المياه خلال الساعتين، وهذا وقت مبكر وقد تلاقي بعض الأسر الصعاب في ذلك.
وأكد مصطفى أحمد يسكن في حي الخوير: أن تعطل المياه أمر صعب لأي أسرة، وأنا هنا جديد في الحي، واعتقدت أن الحي ليس به ماء أو تعترضه مشكلات، ولكن اتضح أن المياه مقطوعة عن المدينة كلها وليس هنا فقط.
وذكر محمد جمعة يقطن بشارع يزيد بن قيس بكلباء أن المياه تتفاوت من منطقة لأخرى، فهناك انقطاع لمدة ساعتين، وهناك انقطاع لمدة أكبر، ونحن لدينا المياه ولكن ليست بشكل كامل، ونطالب بعدم تأخر المياه لأنها حياتنا.

اقرأ أيضا

350 وحدة ضوئية تزيّن شوارع العين احتفاء بشهر رمضان