الرياضي

الاتحاد

الغرافة يبدد حلم السد في الثلاثية


أسامة السويسي:
بدد الغرافة حلم السد في تحقيق الثلاثية المحلية هذا الموسم بعدما اطاح به من الدور ربع النهائي لكأس الامير لكرة القدم مساء امس الاول على استاد حمد الكبير بنادي العربي وهزمه بهدفين مقابل هدف واحد··وصعد الغرافة لملاقاة قطر في نصف نهائي البطولة مساء الثلاثاء القادم بينما يلتقي يوم الاثنين في نفس الدور الريان مع الوكرة·
فوز الغرافة تحقق بفضل الروح القتالية العالية التي تحلى بها لاعبوه رغم ان الفريق لعب اخر عشر دقائق بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه سعد سطام الشمري واحرز الغرافة هدف الفوز الثمين في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الوقت الضائع وارزه المغربي عثمان العساس·
تقدم الغرافة بهدف نظيف في الشوط الاول احرزه البرازيلي سيرجيو ريكاردو من ركلة جزاء صحيحة احتسبها الحكم الايطالي جان لوكا فابريستا في الدقيقة 43 ونجح السد في العودة الى المباراة في الشوط الثاني بهدف احرزه كابتن الفريق جفال راشد في الدقيقة 64 واثار الهدف جدلا واسعا لان جفال راشد سدد الكرة من ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء دون ان يطلق الحكم صافرته للسماح للاعب بالتسديد قبل ان يصطف لاعبو الغرافة في الحائط البشري ولم تفلح اعتراضات لاعبي الغرافة في عدم احتساب الحكم للهدف ونال سيرجيو وانس مبارك انذارين بسبب الاعتراض غير اللائق على الحكم··وتعرض الغرافة لمزيد من الحرج في الدقائق الاخيرة بعدما قام الحكم بطرد لاعبه سعد الشمري بعد اعتدائه بالضرب على البرازيلي ايمرسون لاعب السد بدون كرة في الدقيقة 82 لكن الغرافة عرف كيف يحقق الفوز الثمين في الوقت القاتل عندما قاد سيرجيو هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الوقت الضائع حيث اضاف الحكم ثلاث دقائق فقط وخلالها ضرب سيرجيو خط دفاع السد بانطلاقه سريعة تخطى فيها عيسى الكواري قبل الانفراد لمرمي وهيأ الكرة للخلف الى عثمان العساس المنطلق من الخلف لم يجد صعوبة في التسديد المباشر داخل المرمى الخالي محرزا هدف الفوز الغالي للغرافة وهدف الصعود الى نصف النهائي·
وخرج السد من الدور ربع النهائي وفقد اللقب الذي احرزه في العام الماضي وضاعت احلامه في تحقيق الثلاثية المحلية بعد ان احرز لقب الدوري وكأس ولي العهد بسبب الثقة الزائدة التي تعامل بها مدربه الاوروجوياني جورج فوساتي مع المباراة وهو اكد قبل اللقاء ان السد لو لعب المباراة بنفس التكتيك الذي لعب به اخر مباراة امام الغرافة في الدوري سيحقق الفوز رغم ان نتيجة المباراة الاخيرة بينهما في الدوري انتهت بفوز الغرافة بهدفين نظيفين وهو كرر نفس الفوز مساء امس الاول ودفع فوساتي ثمن الغرور·
وكان فوساتي اجرى تغييرا تكتيكيا غريبا على تشكيلة السد اصابت الجميع بالصدمة لتعويض غياب عبد الله ال بريك الموقوف بسبب الطرد في نهائي كأس ولي العهد واعاد وسام رزق لاعب الارتكاز بخط الوسط للعب كظهير مساك بجوار عبد الله كوني امام الليبرو محمد ربيع واشرك مسعد الحمد في خط الوسط بجوار العماني خليفة عايل وادي ذلك الى افتقاد خط الوسط للقدرة على السيطرة في مواجهة وسط الغرافة الذي كانت له الكلمة العليا خاصة خلال الشوط الاول الذي اختفت فيه فاعلية الهجوم السداوي خاصة مع تعمد فوساتي عدم اشراك الاكوادوري كارلوس تينوريو هداف الدوري ضمن التشكيلة الاساسية ووضعه علي دكة البدلاء بلا مبرر واشارك الكاميروني جان بول يونتشا بدلا منه واضطر فوساتي الى اجراء تغييرين في الشوط الثاني لتعديل ما افسده بنفسة واشرك عيسى الكواري بدلا من الحمد واعاد رزق الى خط الوسط ثم اخرج يونتشا واشرك تينوريو فعاد السد الى المباراة لكن العساس وجه الضربة القاضية للزعيم السداوي وطموحاته في الوقت القاتل·
البطاقات الملونة كانت احدى ظواهر المباراة رغم ان الحكم الايطالي حاول جاهدا السيطرة على اللقاء دون اللجوء الى استخدامها وهو اخرج البطاقة الصفراء 7 مرات لانذار بلال محمد وحامد شامي وسيرجيو ريكاردو وانس مبارك من الغرافة وعيسى الكواري وايمرسونووسام رزق من السد بخلاف البطاقة الحمراء للاعب الغرافة سعد الشمري·
عقب المباراة عبر الاوروجوياني جورج فوساتي عن حزنه الشديد بسبب الخسارة المفاجئة من وجهة نظره وقال انه يشعر بالحزن لعدم تحقيق حلم الجمهور بالفوز بالبطولات المحلية الثلاث واكد انه لم يعد هنا بديل غير التركيز في المباريات القادمة في البطولة الاسيوية لتحقيق الفوز فيها وبلوغ الدور ربع النهائي·
وفي المقابل عبر الفرنسي ميشيل روكيت مدرب الغرافة عن سعادته الكامله بالفوز الثمين الذي حققه الفريق على بطل الدوري وكأس ولي العهد والذي منح الفريق الفرصة للاستمرار في المنافسة على البطولة الغالية مشيرا الى ان الفوز تحقق بفضل عزيمة واصرار اللاعبين على الفوز رغم الظروف الصعبة التي واجهت الغرافة خلال المباراة·

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!