الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
انطلاق عروض «صيف الشارقة 2011» اليوم
15 يونيو 2011 15:00

الشارقة (الاتحاد) - تنطلق اليوم في الشارقة وحتى 20 من الشهر المقبل، فعاليات عروض “صيف الشارقة 2011” التي تنظمها غرفة تجارة وصناعة الشارقة بالتعاون مع العديد من الدوائر الحكومية في الإمارة ومشاركة واسعة من قطاع التجزئة. وقال حسين المحمودي المدير العام للغرفة في بيان صحفي أمس إن هذه الفعاليات والعروض التي تقوم الغرفة بتنظيمها تهدف إلى الدفع بمعدلات النمو في قطاعي التجزئة والسياحة وتعزيز مفهوم التسوق العائلي في الشارقة التي تتميز بطابعها الحضاري الثقافي والاجتماعي. وأكد أن هذه البرامج والفعاليات استطاعت خلال السنوات السابقة أن تكتسب جماهيرية على المستوى المحلي والإقليمي، وتسهم في تعزيز مكانة الإمارة التجارية والسياحية. ويأتي الحدث السنوي تأكيدا لالتزام الغرفة بخططها الترويجية والتنشيطية لدعم الحركة التجارية والسياحية في الإمارة وزيادة معدلات النمو التي تخدم تطلعات الحكومة نحو زيادة المبيعات في قطاع التجزئة وتعزيز الحركة السياحية في الإمارة. وأضاف أن الغرفة تحرص سنويا على رفع آليات العمل التي تتضمن نشر مزيد من ثقافة الإبداع والابتكار لخلق أجواء تتناسب ومفهوم العروض الترويجية والفعاليات الترفيهية التي تخدم مصلحة القطاع الخاص وتستقطب جمهور المتسوقين وتكرس مفهوم الاقتصاد الحديث في المهرجانات لتواكب افضل الطرق العالمية في عمليات التنشيط التجاري الذي يعتبر محورا رئيسا في تحقيق معدلات نمو تسعى حكومة الشارقة إلى تحقيقه للمضي. وأشار إلى أن غرفة التجارة لا تتوانى عن دعم شركائها في القطاع الخاص وتقديم كافة التسهيلات والامتيازات للحفاظ على مكتسباته وعوائده وأرباحه، في خطوة نحو توسيع استثماراته وتنويعها، لتكون عاملا في دعم خطط الدولة نحو تنويع مصادر الدخل غير النفطية. وأكد أن قطاع التجزئة يدرك أهمية الفعاليات والمهرجانات في تحسين المبيعات وأثرها المباشر على العوائد في بيئة تنافسية والتي تدفعه نحو تطوير أدواته الترويجية لكسب شريحة المستهلكين لرفع معدلات الإنفاق وتحقيق رغباته بالحصول على السلعة المناسبة بالسعر العادل. وقال إن عروض صيف الشارقة تعتبر فرصة حقيقية لجميع مراكز التسوق والمحال التجارية، وجميع المنشآت الفندقية العاملة في القطاع السياحي نحو تقديم عروض سخية وتنافسية، تتزامن مع جميع العروض في أنحاء مدن الدولة، لتحقق مساعيهم في زيادة أرباحهم وأهدافهم الاستثمارية. من جانبه، قال محمد أمين مساعد المدير العام للشؤون الاقتصادية والدولية إن الطابع الخاص الذي تتميز به عروض صيف الشارقة هو الحسومات والتنزيلات على أسعار السلع كذلك حزمة الهدايا والجوائز المقدمة لجمهور المتسوقين. ونوه الى أن اللجنة التنظيمية لعروض الصيف دأبت خلال فترة التنسيق على تزويد المشاركين بكافة التسهيلات لإنجاح الهدف من الحملة التسويقية الترويجية الترفيهية ورفع شعار “متعة التسوق العائلي” في أجواء كرنفالية تتناغم مع الطابع الخاص لمدينة الشارقة وعراقتها الثقافية والاجتماعية. وأضاف ان التزام المستثمرين في قطاعي التجزئة والسياحة في تقديم افضل الخدمات والسلع بأسعار تتناسب وتطلعات المستهلك يحقق المكاسب للطرفين ويؤسس لثقافة الولاء للسلعة والمنتج، الذي ينعكس بشكل مباشر على زيادة الإنتاج والتسويق للصناعة المحلية، ورفع معدل الصادرات. وأشار أمين إلى أن غرفة تجارة وصناعة الشارقة تواصل العمل على تحقيق خطط القيادة الحكيمة في الدفع نحو تعزيز اقتصاد الدولة وتحقيق أعلى معدلات النمو وجذب مزيد من الاستثمارات وإزالة كافة المعوقات التي تعرقل مسيرة التنمية الشاملة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©