الاتحاد

الإمارات

4 آلاف و620 أســـرة اســـتفادت من مشـروع الهلال وصندوق الزكاة

واصلت هيئة الهلال الأحمر وصندوق الزكاة توزيع مبالغ الزكاة التي جمعها الصندوق خلال الفترة الماضية على الشرائح المستحقة للدعم والمساعدة بالدولة·
فقد تم توزيع 475 ألف درهم استفادت منها 550 أسرة في المنطقة الغربية ليصل إجمالي عدد الأسر المستفيدة من المشروع حتى الآن إلى 4 آلاف و620 أسرة في العين والشارقة ودبي وعجمان وأم القيوين والفجيرة ورأس الخيمة·
وتم التوزيع بالمركز الثقافي بمدينة زايد بحضور سعادة عبد الله عقيدة المهيري الأمين العام لصندوق الزكاة وسعادة محمد حبروش الرميثي نائب الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية بهيئة الهلال الأحمر ومحمد جاسم المزروعي مدير مكتب الهلال الأحمر بالمنطقة الغربية· وأكد سعادة عبد الله عقيدة المهيري أن الصندوق سيواصل العمل بكل تفان وإخلاص لتحقيق غاياته وأهدافه سعيا وراء خدمة فريضة الزكاة وتحقيق مقاصدها الشرعية والاجتماعية بين جميع شرائح المجتمع مثمنا حجم التعاون البناء والمثمر الذي حظي به مشروع توزيع الزكاة في ضوء جهود هيئة الهلال الأحمر لإنجاحه خلال الفترة الماضية عبر فروعها بمختلف مناطق الدولة· وأشاد بالثقة والرعاية الكريمة التي تحظى بها خطط وبرامج الصندوق من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، مؤكدا حرص الصندوق على تحقيق الغايات والأهداف النبيلة التي يتطلع من خلالها لتوعية أفراد المجتمع ومؤسساته بفريضة الزكاة ودورها في الحياة وبث روح التكافل والتراحم بينهم·
وقال إن صندوق الزكاة يتطلع من خلال مشاريعه وبرامجه المختلفة للتواصل الفعال والمباشر مع الفقراء والضعفاء ومحدودي الدخل في المجتمع لتلبية احتياجاتهم وتحسين ظروفهم وأحوالهم المعيشية بالشكل الملائم مع الأخذ في الاعتبار ضرورة صون كرامة تلك الفئات وحفظ حقوقهم واعتبارهم في المجتمع·
وأشار إلى الإنجازات التي حققها الصندوق خلال الفترة الماضية بفضل ما حظيت به برامجه ومشاريعه من رعاية واهتمام من قبل شريحة كبيرة من المحسنين وأهل الخير الذين حرصوا على المبادرة بتقديم زكاة أموالهم لدعم الأهداف التي تأسس من أجلها الصندوق الأمر الذي عزز الثقة بمواصلة السير بثبات على دروب الخير لتحقيق ما يتطلع إليه مع تزايد وعي المجتمع بأهمية فريضة الزكاة وأثرها في تحقيق التضامن والتلاحم بين أفراد المجتمع· وأعرب الأمين العام لصندوق الزكاة عن خالص الشكر والتقدير لكل يد امتدت بالعطاء لدعم المشاريع التي يتم من خلالها توزيع زكاة المال على مستحقيها من الشرائح الضعيفة في المجتمع··
وأكد حرص صندوق الزكاة على تعظيم فريضة الزكاة تطبيعا وممارسة لتستفيد منها الشرائح المستحقة لها ويعم الخير جميع شرائح المجتمع من المواطنين والمقيمين مشددا على اهتمام إدارة الصندوق بتوجيه عائدات الزكاة إلى مسارها الصحيح وتنمية مواردها وإنفاقها محليا وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية وبأعلى مستوى من الكفاءة· فيما أشاد سعادة محمد حبروش الرميثي نائب الأمين العام للشؤون المالية والإدارية بخطط وبرامج صندوق الزكاة الرامية لإزكاء الوعي الاجتماعي بأهمية فريضة الزكاة مشيرا إلى أثر المشروع القائم بالتعاون بين الهلال وصندوق الزكاة والنتائج الإيجابية التي تم من خلالها تقديم المساعدات المادية لآلاف الأسر الضعيفة والمتعففة في مناطق الدولة·
وأعرب عن ترحيب الهيئة بمواصلة تعاونها مع الصندوق خلال الفترة المقبلة لتنفيذ مزيد من البرامج والمشاريع التي تتوج الغايات النبيلة للجانبين وتطلعاتهما لنشر الوعي بأهمية الزكاة وأثرها في تحسين الظروف الحياتية والأحوال المعيشية للفئات المتعثرة ماديا والضعيفة التي تحتاج إلى من يعينها ومد يد المساعدة لها·
من جانبه أوضح محمد جاسم المزروعي مدير مكتب الهلال الأحمر بالمنطقة الغربية أن التوزيع شمل سكان ست مناطق مختلفة وبلغ إجمالي عدد الأفراد المستفيدين من المشروع في المنطقة الغربية 3 آلاف و855 فردا حيث تم توزيع 270 ألفا و250 درهما استفادت منها 292 أسرة في مدينة زايد والمرفأ كما تم توزيع 86 ألفا و300 درهم في السلع إضافة إلى 66 ألفا و600 درهم استفادت منها 74 أسرة في دلما··
فيما بلغ عدد الأسر المستفيدة 66 أسرة في غياثي تسلمت مبلغ 37 ألف درهم من زكاة المال·
ونوه إلى أنه تم تسليم 14 ألفا و800 درهم لـ 28 أسرة في الرويس·

اقرأ أيضا

«الخارجية» تدعو المواطنين إلى توخي الحذر عند السفر لتشيلي