الاقتصادي

الاتحاد

عمال هونج كونج يطالبون بزيادة الأجور

هونج كونج - د ب أ: نظم آلاف العمال مسيرات في أنحاء هونج كونج امس تطالب بوضع حد أدنى للاجور وتقليل ساعات العمل الاسبوعية وقالوا إن الفجوة بين الاغنياء والفقراء في المدينة كبيرة للغاية· وتأتي التظاهرة التي تزامنت مع عيد العمال فيما تزعم النقابات أن الاقتصاد المزدهر خلف وراءه عمالا أجورهم متدنية في المدينة التي يبلغ عدد سكانها 8ر6 مليون نسمة·
وسار ما لا يقل عن ألفي محتج حاملين الاعلام من حديقة فيكتوريا عبر ضاحية الاعمال بوسط العاصمة مطالبين الحكومة بتضييق الفجوة بين الاغنياء والفقراء في المستعمرة البريطانية السابقة· وقال النائب لي شيوك يان 'رغم الانتعاش الاقتصادي لا يزال العمال يعانون صعوبات· فأغلبية الشعب ليس لهم نصيب من الانتعاش الاقتصادي· وأضاف 'أقلية بسيطة من الناس في مجال الاعمال الكبيرة هم فقط الذين يتمتعون بالرفاهية وليس العمال· فرواتب العمال لا تزال متدنية ويعملون ساعات عمل أطول'·
وقال لي 'إننا في الواقع نحتاج من الحكومة أن تتدخل وتشرع لتحديد حد أدنى للاجور وتحديد ساعات العمل الاسبوعية لتكون 44 ساعة· وأضاف 'بدون تشريع لن يكون هناك أمل في تحسين رفاهية العمال'· وهذه المسيرة التي نظمها اتحاد النقابات المهنية هي الحدث الرئيسي في سلسلة الاحتجاجات في عيد العمال ولممارسة ضغوط من أجل توفير ظروف أفضل للعمال· وقد نشر اتحاد النقابات المهنية قبل مسيرة امس دراسة توصلت إلى أن 30 في المئة من الناس يعملون 10 ساعات أو أكثر يوميا·

اقرأ أيضا

«الاقتصاد»: حملات رقابية مكثفة بمختلف أسواق الدولة