الاتحاد

الإمارات

سيف بن زايد: الأمن يحظى بالأولوية القصوى في أجندتنا السياسية

 سيف بن زايد خلال لقائه الأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول)

سيف بن زايد خلال لقائه الأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول)

شدد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية أن ''الأمن يحظى بالأولوية القصوى في أجندة الدولة السياسية·''
وقال سموه عقب لقائه أمس معالي رونالد نويل الأمين العام للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول) والوفد المرافق له: ''إن العمل الأمني كل لا يتجزأ وأن ما تحققه وزارة الداخلية والادارات التابعة لها من نجاح وتميز، يصب في إنجاح مسيرة نهضة الدولة ككل·''
وأكد أن فلسفة وزارة الداخلية تقوم على تحقيق الجودة والتميز إلى جانب الحرص على إدامة هذا التميز، موضحا أنه لا معنى للنجاح إذا كان مؤقتاً· وان النجاح الأمني مرهون بالعمل المتناغم والمشاركة الايجابية مع مختلف الأطراف والقطاعات· واستمع سموه من نويل خلال اللقاء إلى أحدث المستجدات في مجال التعاون الجنائي الدولي وسبل تعزيزه·
وأعرب سموه عن دعم الوزارة للجهود التي تبذلها المنظمة بغية إنشاء مكتب إقليمي لها في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا·
وأضاف سمو وزير الداخلية أن العلاقة بين الجهات الأمنية المختلفة سواء على الصعيد المحلي والاتحادي من جهة والاقليمي والدولي من جهة أخرى تعتبر علاقة تكاملية وتهدف إلى تحقيق أعلى مستوى من الأمن والاستقرار والرخاء لصالح البشرية·
حضر اللقاء كل من اللواء سعيد عبيد المزروعي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي والعميد ناصر لخريباني النعيمي مدير عام مكتب سمو الوزير والعميد عبدالله راشد البديوي نائب مدير عام الأمن الجنائي في وزارة الداخلية والنقيب مبارك الخييلي المدير المساعد لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة·

اقرأ أيضا

قرينة حاكم عجمان: التسامح شجرة إماراتية رعاها "زايد"