عربي ودولي

الاتحاد

طالبان تقطع رأس مهندس هندي


عواصم- وكالات الانباء: قتلت حركة 'طالبان' أمس مهندسا هنديا كانت خطفته في جنوب افغانستان، هو ثاني هندي يقتل على ايدي المتمردين الاصوليين في اقل من ستة اشهر·
واعلن متحدث باسم 'طالبان' أن المهندس الهندي قتل لدى محاولته الفرار· واكد مسؤول كبير في وزارة الداخلية العثور على جثة الرهينة لكنه قال إن رواية 'طالبان' غير دقيقة·
وصرح المسؤول طالبا عدم كشف اسمه 'عثر على جثته مقطوعة الرأس في منطقة حسن كارز وبالتالي لا يمكن ان يكون قتل اثناء فراره كما تؤكد طالبان'·
ومن جانبه دان الرئيس الافغاني حامد قرضاي بشدة مقتل المهندس الهندي مؤكدا ان المتمـــــــردين لن ينجحوا في اخراج عملية إعادة الاعمار عن مسارها· وفي نيودلهي دان رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينج الجريمة ووصفها بانها 'لا انسانية'·
وقال المتحدث باسم رئيس الوزراء سنجايا بارو ان 'رئيس الوزراء اعرب عن غضبه والمه' لنبأ مقتل الرهينة سريا نارايان الذي كان يعمل كمقاول لحساب شركة هاتف خليوي· واعلن امير محمد قائد الشرطة في منطقة شارجوي حيث خطف سريا ان رجال الشرطة 'عثروا على جثة المهندس الهندي المقطوعة الرأس في كيس' بعد ان ابلغهم احد سكان المنطقة بذلك·
واعربت حركة 'طالبان' عن اسفها لمقتل المهندس وقال المتحدث باسمها يوسف احمدي في اتصال هاتفي 'كان المهندس الهندي في غرفة مع احد الحراس عندما هاجم الحارس وفر فقام احد المجاهدين بقتله'·
واضاف المتحدث 'نحن آسفون وكان قد تقرر تمديد مهلة تنفيذ شروط اطلاق سراحه لان الطرف الهندي ابدى استعدادا للتفاوض'· ونارايان من مدينة حيدر آباد وهو متزوج واب لثلاثة اولاد·
في غضون ذلك قتل 3 جنود افغان عندما انفجرت قنبلة على جانب الطريق بالتحكم عن بعد في اقليم هلمند جنوب افغانستان ·
الى ذلك تبنى تنظيم 'القاعدة' في بيان نشر على موقع على الانترنت الهجوم الذي نفذ في كراتشي جنوب باكستان بداية مارس واسفر عن مقتل خمسة اشخاص بينهم دبلوماسي اميركي، متوعدا بان يكون هذا الصيف 'جحيما' وان تكون هذه السنة 'حاسمة' في افغانستان· وذكر البيان الصادر عن 'قاعدة الجهاد في باكستان' والذي لا يمكن التحقق من صحته، انه 'تزايدت وتيرة عمليات المجاهدين في داخل باكستان وافغانستان وان المسيرة الجهادية لم تتوقف رغم العدد الكبير الذي قدمته الفئة المجاهدة من الشهداء والجرحى والاسرى'·

اقرأ أيضا

روسيا ترسل مساعدات طبية إلى الولايات المتحدة لمكافحة كورونا