الاتحاد

الإمارات

مؤسسة زايد للأعمال الخيرية تنفذ عدداً من دور الأيتام والمراكز الصحية في سريلانكا وأندونيسيا


تقوم مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والانسانية بانجاز دار ايتام وبناء 20 وحدة سكنية في سريلانكا بالتعاون مع هيئة الهلال الاحمر ولجنة مسلمات سريلانكا كما تشرع في انشاء اثنين من دور الايتام ومركزين صحيين في اندونيسيا لايواء وعلاج النازحين من اتشه اكثر الاقاليم المتضررة من زلزال تسونامي·
واكد سعادة سالم الظاهري مدير المؤسسة خلال استقباله معالي رشاد بديع الدين وزير التاهيل والتنمية بسريلانكا والوفد المرافق له الذي يزور البلاد حاليا حرص دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة على تقديم يد العون والمساعدة لكافة المسلمين وغيرهم خاصة في مثل هذه الاحداث المؤلمة·
واشار إلى ان المؤسسة وبتوجيهات من رئيسها سمو الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان تقوم بالتعاون مع هيئة الهلال الاحمر بالدولة بتنفيذ العديد من المشاريع الخيرية في العديد من دول العالم وينصب اهتمامها حاليا في منطقة شرق آسيا التي تضررت بفعل زلزال تسونامي·
واطلع سعادته من الوزير السريلانكي على البرامج التي تنوي حكومة سريلانكا تنفيذها لاعادة تاهيل واصلاح اوضاع المنكوبين والمتضررين من المد البحري المعروف بتسونامي وما يمكن ان تقدمه مؤسسة زايد من مساعدات خيرية وانسانية من اجل انجاح هذا البرنامج وتقديم العون لالاف الاسر المتضررة·
وابدى سعادته استعداد مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية لتقديم اي مساعدات مطلوبة للشعب السريلانكي موضحا بان هذه المساعدات المقدمة سيتم تحديدها عبر القنوات الحكومية بالتنسيق مع سفارتي البلدين·
وطالب الظاهري الجانب السريلانكي الاسراع في تحديد الاضرار والاماكن المراد تقديم المساعدات من اجلها حتى يتسنى للمؤسسة توقيع مذكرة تفاهم مع الجهات المستفيدة والبدء في انجاز اي مشروع خيري·
من جانبه قال الوزير السريلانكي ان برنامج اعادة التاهيل والترميم في بلاده سيكون في المناطق الشرقية والتي يسكن فيها اغلبية من المسلمين معربا عن امله في ان تساهم زيارته لدولة الإمارات في دعم البرنامج الحكومي لانقاذ ما يمكن انقاذه من اثار الدمار والخراب والخسائر المادية والبشرية التي خلفها زلزال تسونامي·
وقد اشاد الضيف السريلانكي بما تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا لبلاده خاصة في ظل الازمات والكوارث·
مؤكدا على ان الإمارات سباقة دائما إلى اعمال الخير وهي أول من يسارع إلى النجدة والاغاثة ليس في سريلانكا فحسب بل في العالم اجمع·(وام)

اقرأ أيضا