الرياضي

الاتحاد

سعيد حارب:كأس مكتوم للشراعية فرصة للمواهب الجديدة


تعطي منافسات كأس مكتوم للشراعية الحديثة فرصة كبيرة للمواهب الصاعدة في الشراعية الحديثة في الدولة للمشاركة واكتساب الخبرة من المتسابقين الدوليين المشاركين فيها وتحديداً في الجولة الرابعة والختامية منها المقررة نهاية الأسبوع الجاري في الميناء السياحي تحت تنظيم وإشراف نادي دبي الدولي للرياضات البحرية·
ومن بين المواهب التي أنجبتها مدرسة الشراعية الحديثة يتواجد يوسف بن لاحج في الجولة الختامية من كأس مكتوم وهو المتسابق الأول في دولة الإمارات الذي تأهل الى دورة الألعاب الأولمبية في الشراعية الحديثة وسيكون على متن اليخت الجديد آرت مارين المصنع بمواصفات عالية التقنية من الفايبر والكاربون كيفلر وبطول 38 قدماً ومتوقع له النجاح الكبير·
وسينضم الى الطاقم الذي يشارك معه يوسف بن لاحج الملاح الأسترالي الشهير ايان شورت الذي سيحضر من استراليا فقط من أجل المشاركة في الجولة الختامية من كأس مكتوم للشراعية الحديثة مع التذكير بأنه واحد من عمالقة الشراعية في بلاده وفي رصيده بطولة سباق الهوبارت الشهير وهو أيضاً الذي قدم الكثير للشراعية الحديثة منذ 20 سنة الى جانب فايلبيرج الملاح المتواجد في كأس مكتوم منذ الموسم الماضي وحل وصيفاً في نسختها الأولى وشارك متأخراً في النسخة الثانية وهو يحضر من الآن الى نسخة العام 2007 وسيقدم إفادة كبيرة ليوسف بن لاحج الذي يعتبر التكتيكي الأول في الإمارات في الشراعية الحديثة بالإضافة الى المتسابق الأصغر سناً من حيث المشاركة على نفس الزورق ماكس بويرجير·
وقال سعيد حارب المدير التنفيذي لنادي دبي الدولي للرياضات البحرية :' إننا نشاهد عدداً جيداً وواعداً من المتسابقين الناشئين في الدولة يخطون خطوة تصاعدية في الشراعية الحديثة من منافسات الناشئين الى كأس مكتوم وهي فرصة ممتازة لهم نحو المضي قدماً باكتساب الخبرة من خلال تسابقهم واحتكاكهم مع المتسابقين الدوليين المشاركين في كأس مكتوم·'
ولم يشارك فايلبيرج في الجولتين الافتتاحيتين من كأس مكتوم لهذا العام وتحديداً في نسختها الثانية وهو يسعى الى تجربة زورقه آرت مارين في الجولة الختامية لهذا العام ولكنه يأمل بالتفوق فيها قبل التخطيط الى الموسم المقبل الذي سيشهد منافسة على مدار عشرة أيام حسب الشكل الجديد الذي أعلنه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية منظم الحدث طمعاً بقدوم عدد أكبر من المشاركين من كافة أنحاء العالم·
وقال فايلبيرج:' نتطلع الى إشراك أربعة زوارق في الموسم المقبل وسيكون لدينا على أقل زورقان احتياطيان لتأجيرهما لأطقم عازمة على المشاركة من كافة أنحاء العالم·'
وتابع:' المهم بالنسبة لنا في الجولة الختامية هو أن نقوم بتأدية عرض مميز والوصول الى منصة التتويج الأمر الذي سيرفع من معنوياتنا قبل الدخول الى منافسات النسخة الثالثة العام المقبل والتي نحن عازمون الدخول إليها بقوة كبيرة من أجل تحقيق الفوز·'
ويتصدر منافسات النسخة الثانية من كأس مكتوم الزورق الإيطالي بالزيليري مع ملاحه الشهير في الرياضات البحرية كريستيان تزانوف بعد فوزه في عشرة سباقات من أصل إحدى عشر وهو على مشارف الفوز في لقب النسخة الثانية وحذو حذو هورايزون بطل النسخة الأولى ولكنه يدرك بأن وصوله في المركز الثالث في السباقات الخمسة التي تشكل الجولة الختامية توصله للقب لذلك لن يضغط بكامل قواه لعدم الوقوع بالأخطاء التي تحول دون تتويجه باللقب الغالي·

اقرأ أيضا

تجربة «شباب السماوي» تحت منظار شايفر