الرياضي

الاتحاد

17 لاعباً في تدريبات منتخبنا استعداداً للقاء سوريا

سعيد عبدالسلام:
قرر الجهاز الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم استبعاد سالم خميس لاعب الأهلي بعد أن أكد الجهاز الطبي بقيادة الدكتور جلال الغالي اصابة اللاعب بتمزق في العضلة الرباعية يحتاج معها إلى راحة لمدة أسبوعين ومن ثم التأهيل للعودة إلى الملاعب من جديد·
وقد انتهت فترة الراحة وبدأ سالم خميس رحلة التأهيل على أمل المشاركة مع فريقه في المباريات المتبقية من عمر الدوري·
فيما انتظم في أول مران للمنتخب أمس على استاد مكتوم بن راشد بنادي الشباب استعداداً للقاء سوريا غداً 17 لاعباً وهم المختارون ضمن القائمة··· وقد ارتأى الجهاز الفني عدم الاستعانة بأي لاعب جديد كبديل لسالم خميس·
وقد قاد مران الفريق أمس الفرنسي دومنيك باتنيه وساعده مواطنه جاكي مدرب منتخب الشباب في خطوة جديدة يسعى من خلالها اتحاد الكرة واللجنة الفنية إلى خلق منظومة واحدة بين جميع المدربين العاملين مع المنتخبات الوطنية حتى يسير العمل وفي الأهداف الموضوعة لاسيما وأن منتخب الشباب يصب في الأولمبي والمنتخب الأولمبي يصب في المنتخب الأول·
وقد ركز الجهاز الفني على الجوانب التكتيكية نظراً لأن اللاعبين في حالة بدنية عالية في تلك المرحلة بعد أن دخل الدوري مرحلة الذروة حيث يسعى الجهاز إلى زيادة الانسجام والتفاهم بين خطوط الفريق خاصة وأن الفرصة سانحة للوقوف على مستوى عدد كبير من اللاعبين في ظل غياب لاعبي العين، والوحدة المشاركين مع فرقهم في بطولة الأندية الآسيوية الأبطال حيث عاد للمنتخب يوسف عبدالعزيز لاعب الجزيرة بعد فترة غياب وانضم كل من عادل عبدالعزيز مدافع الأهلي وسالم عبدالله حارس الشباب الصاعد الواعد·
وقد أدى اللاعبون المران بجدية عالية على أمل تقديم عرض قوي أمام المنتخب السوري يستكمل به مشواره الناجح والذي لم يخسر خلاله أي مباراة سوى أمام البرازيل منذ مشاركته في مايو الماضي في بطولة كأس كيرن باليابان·
كما يأمل الجهاز الفني إلى الوصول بقائمة تضم 24 لاعباً على مستوى فني وبدني وخططي عال كما طلب الفرنسي برونو ميتسو مدرب المنتخب والذي يسعى إلى وجود لاعبين اثنين في كل مركز على أعلى مستوى·
تابع المران كل من خالد بن فارس رئيس اللجنة الفنية ومحسن مصبح مدير المنتخب وعبيد مبارك السكرتير الفني للجنة الفنية وقد قدم نادي الشباب كل التسهيلات الممكنة للمنتخب حيث حرص سعيد عبدالغفار أمين السر العام على متابعة كل صغيرة وكبيرة·

اقرأ أيضا

زهران.. «برتقالي» للموسم الرابع