الاقتصادي

الاتحاد

42 جهة حكومية وخاصة تشارك في «جيتكس» عبر منصة «دبي الذكية»

عائشة بنت بطي ووسام لوتاه خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

عائشة بنت بطي ووسام لوتاه خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تشارك «دبي الذكية» في الدورة الـ37 لمعرض أسبوع جيتكس للتقنية 2017، الذي تقام فعالياته خلال الفترة من 8 وحتى 12 أكتوبر الجاري. ويضم جناح دبي الذكية مشاركة أكثر من 42 جهة ومؤسسة حكومية وخاصة. ويصحب الجناح الزوار في رحلة إلى المستقبل يقدم خلالها مثالاً حياً عن كيفية مساهمة دبي الذكية، بالتعاون مع الجهات الحكومية والقطاع الخاص في الإمارة، بتحقيق مسيرة مئوية الإمارات 2071 في ختام أعمال الدورة الأولى للاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات.
وجاء إعلان المشاركة خلال مؤتمر صحفي عقدته دبي الذكية في المكتب الإعلامي لحكومة دبي صباح أمس بحضور، الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر، مدير عام مكتب دبي الذكية، ووسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية، إلى جانب جمع من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والعالمية. وأكدت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر أهمية أسبوع جيتكس للتقنية، الذي رسخ مكانته كأحد أبرز الفعاليات السنوية في دبي التي تستقطب مشاركة واسعة على مستوى الدولة، موضحة أن مكتب دبي الذكية حرص خلال السنوات الماضية على الاستفادة من الحدث في تعريف جمهور المتعاملين والمعنيين بخططه ومشاريعه، وكذلك بأحدث الخدمات الحكومية الذكية والمتطورة التي يقدمها، التي كانت دوماً تسبق التوقعات وتسعى نحو المستقبل.
وأضافت: «باعتبارنا الجهة الحكومية التي تقود عملية التحول الذكي في إمارة دبي، فإننا ملتزمون بتحقيق رسالتنا وأهدافنا في جعل دبي المدينة الأذكى والأسعد في العالم. من خلال تكثيف الجهود الرامية إلى تحقيق المستقبل المنشود بالتعاون مع شركائنا من الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة، والذين يعملون جنباً إلى جنب معنا وضمن منظومة متكاملة ومتطورة وفق أحدث التقنيات العالمية وأفضل الممارسات». وأشارت إلى أن بناء مدن ذكية الطريق الأمثل نحو المستقبل، لذلك سخّرت دبي الذكية كل استراتيجياتها ومبادراتها وبرامجها بهدف صناعة مستقبل قائم على سعادة ورفاهية المواطنين والمقيمين على أرض دبي، انطلاقاً من توجيهات القيادة الرشيدة».
وأضافت: «صممنا مبادراتنا للمدينة الذكية بشكل يضمن تمكين الابتكار في القطاعين العام والخاص، مما يزيد من جاذبية دبي للشركات والأعمال عبر تسهيل أعمالهم، إضافة إلى طرح مجموعة مبتكرة من الخدمات الذكية التي أصبحت قيد الاستخدام وأثبتت جدارتها، إلى جانب العديد من الخدمات والمبادرات الأخرى التي في طور الإعداد».من جانبه، قال وسام لوتاه المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: «ينعقد الحدث هذا العام والإمارات منطلقة بخطى واثقة نحو تحقيق مئوية الإمارات 2071 وهو على بعد أيام من الاجتماعات الحكومية التي اختتمت أعمالها الأسبوع الماضي، ونتطلع عبر جناحنا في أسبوع جيتكس للتقنية إلى اصطحاب زوار الجناح في رحلة نحو المستقبل الذي بدأ منذ الآن».

.. و«دبي للسيليكون» تستعرض معالم أول مدينة ذكية
دبي (الاتحاد)

تشارك سلطة واحة دبي للسيليكون للمرة الـ 15 على التوالي في أسبوع جيتكس للتقنية 2017، وستسلط خلال مشاركتها الضوء على مشروع سيليكون بارك، أول المدن الذكية في دبي، المقام على مساحة 150 ألف متر مربع وبتكلفة تقدر بنحو 1.3 مليار درهم.
وستتيح المشاركة للجمهور والعملاء وصنّاع القرار والخبراء والمهتمين تجربة فريدة للاطلاع على أهم معالم المشروع حيث استثمرت واحة دبي للسيليكون 100 مليون درهم لتوفير خدمات وتطبيقات ذكية، وسيتم تزويده بمجموعة واسعة من خدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصال، بينها، البنية التحتية الذكية وخدمات المرافق والمجمعات الذكية وحلول السلامة والأمان. كما ستقدم السلطة عبر منصتها كل المعلومات المتعلقة بمبادرات المدينة الذكية الخاصة بها، إلى جانب الإجابة عن استفسارات الزوار من خلال ممثليها المتواجدين طيلة أيام أسبوع جيتكس للتقنية.
كما ستقوم سلطة واحة دبي للسيليكون باستعراض مبادرات المدينة الذكية الخاصة بها التي نجحت في تطبيقها في واحة دبي للسيليكون والبالغ عددها 21 مبادرة في جناحي حكومة دبي الذكية رقم S2 ورقم S3 A21.
وقال المهندس معمر الكثيري، نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الهندسية والمدينة الذكية في سلطة واحة دبي للسيليكون: «في كل عام تتعزز أهمية أسبوع جيتكس للتقنية خاصةً في ظل التحولات التكنولوجية الكبرى التي يشهدها العالم، حيث بدأت كل القطاعات تعتمد بشكل متزايد على التقنيات الحديثة في تسيير أعمالها ما سيؤثر على تشكيل ملامح سوق العمل وسيؤدي إلى ظهور وظائف جديدة واختفاء أخرى. لذا تحرص سلطة الواحة على أن توجد كل عام في هذا الحدث الأبرز ضمن نطاق عمل سلطة الواحة والتواصل بشكل مباشر مع الجمهور، والعملاء».
وأضاف «للإمارات دور كبير في بلورة وتشكيل أفكار وتوجهات حقبة تاريخية جديدة تقودها التكنولوجيا، ونحن في سلطة واحة دبي للسيليكون نسعى لتهيئة المناخ الملائم والبنية التحتية المناسبة لدعم ريادة الأعمال والابتكارات وتطوير التكنولوجيات بما ينسجم مع أجندة الحكومة الرامية إلى نشر الخير والرفاهية والتطور في دولتنا والعالم».

اقرأ أيضا