الاتحاد

الاقتصادي

مخزون القمح بمصر يكفي لمدة 158 يوماً


لقاهرة (رويترز) - قال مجلس الوزراء المصري في بيان أمس إن إجمالي المخزون الحالي من القمح المحلي والمستورد 3,915 مليون طن وهو ما يكفي حتى 16 نوفمبر. وقال البيان نقلا عن وزير التموين باسم عودة “بلغ إجمالي الرصيد الحالي من القمح (المحلى والمستورد) 3,915 مليون طن يكفى لمدة 158 يوما أي حتى 16 نوفمبر 2013”.
وكان عودة قد قال في مقابلة تلفزيونية يوم الاثنين إن مخزون مصر من القمح يكفي لتلبية احتياجاتها حتى أول ديسمبر. وينتهي موسم حصاد القمح في مصر رسميا في 15 يونيو. وقال بيان الحكومة إن إجمالي مخزونات زيت الطعام المدعم شاملا الكميات المتعاقد عليها بلغ 118 ألف طن بما يكفي حتى منتصف يوليو.
وتطمح مصر أكبر بلد مستورد للقمح في العالم إلى جني محصول قياسي هذا العام للحد من الاعتماد على شراء الحبوب من الخارج في وقت تواجه فيه البلاد أزمة في العملة الصعبة. وتأمل الحكومة في جني ما بين 9 و9,5 مليون طن من القمح المحلي نصفها ستشتريه الدولة لإنتاج الخبز المدعم.
كانت الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية قالت في 30 مايو إن مخزونات القمح لديها تكفي لخمسة أشهر على الأقل وتوقعت توافر إمدادات شهرين إضافيين بنهاية موسم جني المحصول المحلي. وقالت الهيئة إنها جمعت 3,2 مليون طن من القمح المحلي حتى 29 مايو.
من ناحية أخرى، قالت الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر أول أمس إن شحنة تزن 60 ألف طن من القمح الأميركي أرسلتها شركة سي.إتش.إس الأميركية لتصدير الحبوب بدلا من شحنة كندية رفضتها الهيئة وصلت للموانئ المصرية ويجري تفريغها حاليا. وكان تقرير للملحق الزراعي الأميركي ذكر الاثنين أن مسؤولي وزارة الزراعة الأميركية في القاهرة تدخلوا لحل نزاع تعاقدي بين سي.اتش.اس والهيئة وهي المشتري الحكومي الرئيسي للقمح في مصر.

اقرأ أيضا

السيارات الكهربائية على طريق خفض التكلفة