الرياضي

الاتحاد

باولينيو: همسة ليو أخذتني للبارسا !

 ميسي مع باولينيو (أ ف ب)

ميسي مع باولينيو (أ ف ب)

دبي (الاتحاد)

على الرغم مما يقال عن أنه لا يتمتع بقوة الشخصية، ولا يفعل شيئاً سوى المشاركة في المباريات والتلاعب بالخصوم داخل المستطيل الأخضر، إلا أن ما تم الكشف عنه يؤكد أن ليونيل ميسي ليس مجرد لاعب أسطورة فوق العشب، فقد كشفت صحيفة «سبورت» الكتالونية نقلاً عن إحدى المحطات في برشلونة البعض من تفاصيل مقابلة البرازيلي باولينيو، والذي كشف عن أن ميسي هو الذي جلبه لبرشلونة.
وتحدث باولينيو عن تفاصيل تدخل ميسي لحسم الأمر حتى قبل أن تنتهي المفاوضات بين برشلونة وإدارة جوانز إيفرجراندي الصيني، فقال:«أثناء مباراتنا الودية أمام منتخب الأرجنتين في يوليو الماضي، وقفت لتسديد ركلة حرة ومعي ويليان، ولاعب ثالث لا أتذكره، وجاء ميسي وهمس في أذني قائلاً هل تريد الذهاب إلى برشلونة؟ قالها وكررها أكثر من مرة، فما كان مني إلا أن قلت له إذا كنت تريد أن تأخذني إلى هناك سوف أذهب معك، شعرت ببعض التوتر بالطبع، وتبادلت قميصي مع ميسي عقب المباراة، وها أنا هنا الآن في برشلونة».
وقبل تدخله لحسم صفقة باولينيو، كشفت تقارير صحفية عن أن ميسي حاول إقناع نيمار بشتى الطرق أن يبقى في صفوف البارسا ولا يرحل إلى باريس سان جيرمان، وفي واحدة من محاولاته تعهد أن يساعد نيمار للحصول على الكرة الذهبية، في إشارة إلى أنه سوف يموله بالكرات التي يسجل منها الأهداف، إلا أن نيمار ضرب عرض الحائط بمحاولات ميسي وقرر الاستجابة للعرض الباريسي تاركاً المجد الكروي الذي كان ينتظره في صفوف البارسا.
ويحظى ميسي بمكانة خاصة في قلوب نجوم الفريق الكتالوني، سواء ممن تخرجوا معه من أكاديمية لاماسيا، أو النجوم الجديد ومن بينهم سواريز، الأمر الذي يتنافى مع ما تردد من قبل من أن ميسي هو السبب في رحيل صامويل إيتو، وزلاتان إبراهيموفيتش، ودافيد فيا، وأليكسيس سانشيز، فقد تردد عقب رحيل هؤلاء النجوم أن ميسي لا يريد مهاجماً نجماً في صفوف الفريق، إلا أن علاقته القوية مع سواريز ومن قبله نيمار، وغيرهما من النجوم تبدد هذه المزاعم.

اقرأ أيضا

ديبالا يهزم بيل في مباراة إلكترونية