الاتحاد

ثقافة

جناح الإمارات في "الجنادرية" يستقطب اهتمام الجمهور السعودي

جانب من جناح الإمارات بالجنادرية (من المصدر)

جانب من جناح الإمارات بالجنادرية (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تتواصل فعاليات جناح دولة الإمارات العربية المتحدة الذي تشرف عليه دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، في الدورة الـ33 من المهرجان الوطني للتراث والثقافة «الجنادرية» والذي يقام تحت شعار «وفاء وولاء»، بمشاركة مجموعة من الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة، ويستمر المهرجان لغاية 9 يناير القادم في العاصمة السعودية الرياض.
استقطب الجناح الإماراتي منذ انطلاقة المهرجان اهتمام الجمهور السعودي، وذلك للاطلاع على التراث الإماراتي والتفاعل مع العروض الثقافية في الجناح، والتي تمثل جوهر فعاليات الجنادرية. كما يعكس الجناح جهود تعزيز الوعي بالتراث لإماراتي الغني، باعتباره أحد مكونات الهوية الوطنية، بالإضافة إلى الترويج لإمارة أبوظبي كوجهة سياحية مفضّلة في السوق السعودية، وجذب المزيد من الزوار إلى الإمارة.
وأكد سيف سعيد غباش، وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، أنّ المشاركة الإماراتية في المهرجان تعكس مدى عمق وترابط علاقات المحبة والإخاء بين الشعبين الإماراتي والسعودي، كما تُبرز العلاقات الثقافية المتأصلة بين البلدين، مشيراً إلى أن تفاعل الجمهور مع الفعاليات النوعية في جناح الإمارات يعود إلى النجاحات السابقة لمشاركة الدولة في المهرجان الأهم في المملكة، كما ننوه بالتعاون بين مختلف الجهات المشاركة والتي تعمل معاً على إحياء التراث وحفظه ونقله إلى الأجيال القادمة.
وقال: «يمثل هذا الحدث الثقافي الضخم أحد أهم المنابر إقليمياً للاحتفاء بتراثنا الأصيل وتاريخنا العريق، وذلك انطلاقاً من المشتركات التاريخية والثقافية والتراثية والاجتماعية التي تربط الدولة ببلدان مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ويتجلى ذلك في العديد من الجهود المشتركة في مختلف المجالات. كما أنّ المهرجان يتيح الفرصة أمامنا للترويج للمرافق والمنتجات السياحية والمشاريع الثقافية المميزة في إمارة أبوظبي، بما فيها المتاحف وبخاصة قصر الحصن ومتحف اللوفر أبوظبي، ومركز جامع الشيخ زايد الكبير، وغيرها من الوجهات الترفيهية المعاصرة مثل عالم فيراري، وياس ووتروورلد، إلى جانب الفعاليات الأخرى التي تنظمها دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي على مدار العام».
وتوجه سيف سعيد غباش بالشكر إلى اللجنة المنظمة للمهرجان، التي تستمر في تقديم الدعم التنظيمي والإداري لتعزيز المشاركة الإماراتية في المهرجان.
ويتميز جناح دولة الإمارات المشارك في مهرجان الجنادرية هذا العام بأنشطة تفاعلية تسهم في تعريف الزوار بعناصر التراث. حيث يستقبل الجناح زواره على وقع الأهازيج الشعبية بما فيها عروض العيالة، والحربية واليولة والعازي وفن الشّلة، إلى جانب إقامة أمسيات للشعر النبطي طوال أيام المهرجان.
كما تركز الفعاليات المقامة في جناح الدولة في مهرجان الجنادرية على مواضيع مختلفة منها «الاحتفاء بمنطقة العين» وتسليط الضوء على عناصر العمارة التقليدية بها، وكذلك الحرف التقليدية التراثية المتنوعة التي ازدهرت بها على مر العصور. إذ يقدم المختصون في الجناح شرحاً مفصلاً عن تاريخ منطقة العين العريق ومعالمها التاريخية ومواقعها الأثرية، وبيئة الواحات المميزة بها.
بالإضافة إلى ذلك يتضمن الجناح ركناً خاصاً بالبيئة البحرية وتقدم فيه عروض حية للبحارة أثناء ممارسة مختلف المهارات اليدوية مثل صناعة شباك الصيد والقراقير وفن الجلافة وتمليح السمك وفلق محار اللؤلؤ، وذلك بمرافقة الأهازيج البحرية، وفي ركن البيئة البدوية التي تقدم عروضاً حية للصقارة وتأدية فنون الشلة والربابة، وكذلك فن العازي، أما في ركن البيئة الزراعية فتعرض التقاليد المرتبطة بالزراعة بما فيها أساليب الري والعناية بالمحاصيل الزراعية وغيرها.
ويمثل السوق الشعبي في جناح الدولة المشارك في مهرجان الجنادرية إحدى المحطات الهامة لزوار المهرجان، إذ تعرض فيه منتجات يدوية مستوحاة من التراث ومصنوعة بأنامل إماراتية.

اقرأ أيضا

مسرحيون يثمنون مكرمة حاكم الشارقة