عربي ودولي

الاتحاد

الثلاثاء الكبير الأميركي اليوم بتوقعات تستبعد الحسم

رومني يحتضن ابنة أحد أنصاره خلال لقاء انتخابي في ايلينوي

رومني يحتضن ابنة أحد أنصاره خلال لقاء انتخابي في ايلينوي

تنطلق اليوم انتخابات ''الثلاثاء الكبير'' التمهيدية في 24 ولاية أميركية وسط غموض حول إمكان تحديد نتائجها المنافسين الأقوى والأوفر حظا للفوز بترشيحي الحزبين الجمهوري والديمقراطي لسباق الرئاسة الأميركية·
وجاءت استطلاعات الرأي عشية الانتخابات متفاوتة اذ سجلت على جبهة الحزب الديمقراطي تقدم السناتور باراك اوباما على منافسته السناتور هيلاري كلينتون بفارق ضئيل في كل من الولايتين الأهم كاليفورنيا (46% مقابل 40%) وميسوري (47% مقابل 42%)، ونسبة أوسع (17 نقطة مئوية) في جورجيا، وتعادل بنسبة 43% في نيوجيرسي·
ووفق الترجيحات فإن كلينتون يرجح فوزها في كل من نيويورك وكونتيكت وتينيسي واوكلاهوما واركنسو، فيما تعتبر فرص اوباما في الفوز مرتفعة في ايلينوي وايداهو ومينيسوتا وكنساس والاباما وجورجيا وداكوتا الشمالية وكولورادو·
أما جبهة الحزب الجمهوري فشهدت تعزيز سناتور اريزونا جون ماكين تقدمه في نيويورك ونيوجيرسي في مقابل تقدم منافسه ميت رومني في كاليفورنيا التي توصف بأنها ''الجائزة الكبرى'' في ''الثلاثاء الكبير''· كما تقدم ماكين على حاكم أركنسو السابق مايك هاكابي في ميسوري بنسبة 35% مقابل 27%، في حين حل رومني في المركز الثالث بنسبة 24 %·
ووفق الترجيحات، فإن ماكين قد يفوز في كاليفورنيا ونيويورك ونيوجيرسي والاباما وماساتشوستس واريزونا وكونتيكت وتينيسي· في حين يتقدم رومني في يوتا ومونتانا والاسكا وفرجينيا الغربية، ويبدو هاكابي في موقع جيد في جورجيا واركنسو·
وقال جون زغبي خبير استطلاعات الرأي ان قوة الدفع مع أوباما، وإذا استمر هذا الاتجاه قد تكون ليلة كبيرة للغاية بالنسبة له· واضاف ان رومني يوسع تقدمه وفوزه المحتمل في كاليفورنيا سيدفع الجمهوريين الى اعادة التفكير عندما ينظرون الى ماكين على أنه المرشح المحتمل للحزب''·
لكن تمخض ''الثلاثاء الكبير'' عن مرشحين واضحين يتواجهان في الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل أمر لا يزال أمامه علامة استفهام كبيرة بالنسبة للحزب الديمقراطي على الاقل، ذلك انه بموجب القواعد الديمقراطية فإن مندوبي المؤتمر العام يتم تقسيمهم تبعا للنسبة المئوية للتصويت·
وفي ظل تقارب المرشحين بشدة فإن السباق يمكن أن يستمر من خلال تصويت مبدئي من مارس إلى يونيو فيما تبقى من ولايات وربما إلى سباق في مؤتمر أغسطس في دنفر بولاية كولورادو لمندوبين غير ملتزمين· أما السناتور ماكين فإنه الأقرب الى لقب المتسابق الاول للفوز بترشيح الحزب الجمهوري وهو لقب سيكون من السهل عليه انتزاعه لأن قواعد الحزب تعطي الفائز أصوات جميع المندوبين في غالبية الأحوال·
ويستوجب الفوز بالترشيح الديمقراطي الحصول على اصوات ما لا يقل عن 2025 مندوبا من اصل 4049 سيشاركون في المؤتمر الديموقراطي سيعين منهم 2084 اليوم· اما من الجانب الجمهوري، فمن الضروري الحصول على اصوات 1191 مندوبا من اصل 2380 سيشاركون في مؤتمر الحزب، وسيتم اختيار 1081 منهم·
واذا لم يحسم شيء في ''الثلاثاء الكبير'' سيتحتم ربما انتظار استحقاقات كبرى اخرى مثل التاسع من فبراير، حيث يعين 203 مندوبين ديموقراطيين و126 مندوبا جمهوريا، او الرابع من مارس، حيث يعين 444 مندوبا ديموقراطيا و265 مندوبا جمهوريا· وتجري آخر عمليات اقتراع لاختيار المرشح الى البيت الابيض في الثالث من يونيو بالنسبة للجمهوريين الذين ينظمون انتخابات تمهيدية في نيومكسيكو وداكوتا الجنوبية، وفي السابع من يونيو بالنسبة للديمقراطيين الذين يعقدون مجلس ناخبين في بورتو ريكو·
وعشية ''الثلاثاء الكبير''، أقرت كلينتون بأنها تفتقر الى النوم، وقد بح صوتها من شدة ما تخطب في المهرجانات والتجمعات الانتخابية· واعتبرت الفوز المفاجئ الذي حققه فريق ولايتها ''نيويورك جاينتس'' في دوري كرة القدم الاميركية (سوبر بول) بأنه مؤشر خير، وقالت ''إنها نهاية مباراة لا تصدق··سوبر بول··سوبر ثلاثاء··ربحنا الاول فلنربح الثاني''· في حين قرر اوباما من جهته ترك ابنتيه فجرا في شيكاجو والتوجه الى نيوانجلاند·
اما ماكين فقال وهو جالس مع ناشطين في بوسطن معقل خصمه رومني ''نعتقد اننا سنتمكن من حسم الترشيح الجمهوري الثلاثاء''· في حين خص منافسه رومني ولاية جورجيا بآخر جهوده·

اقرأ أيضا