الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الحكومة البوسنية تدعو الشركات الإماراتية إلى الاستثمار بالبنى التحتية
الحكومة البوسنية تدعو الشركات الإماراتية إلى الاستثمار بالبنى التحتية
14 يونيو 2011 21:10
دعت الحكومة الفيدرالية البوسنية المستثمرين والشركات الإماراتية إلى المشاركة في أعمال البنى التحتية بالبوسنة والاستثمار في قطاعات المياه والغذاء. وقال أنور بيدتش وزير النقل والاتصالات الفيدرالي في البوسنة والهرسك خلال مؤتمر صحفي عقد أمس بأبوظبي بمناسبة تدشين أول خط طيران مباشر بين دبي ومدينة توزلا البوسنية “نشجع الإماراتيين على الاستثمار في البوسنة في شتى المجالات كالمياه والغذاء والبني التحتية”. وقال بيدتش “إن تدشين خط الطيران سيعزز التعاون الاقتصادي والسياحي والثقافي بين البلدين، والروابط بين منطقتي وسط وجنوب أوروبا من جهة مع الشرق الأوسط من جهة أخرى”. وأكد أن هناك حاجة ماسة لتدشين الخط الجوي، إذ إن الإمارات تعتبر أحد أهم المراكز التجارية والمالية، ومركز الترانزيت وإعادة التصدير الأكبر في المنطقة، فضلًا عن أن البوسنة والهرسك تمثل جسراً مهماً لعدد من الدول التي بدأت تنفتح على العالم وتسجل حركة اقتصادية نشطة في البلقان وجنوب أوروبا. وقال رادومير كوسيتش سفير البوسنة والهرسك لدى دولة الإمارات “إن افتتاح خط الطيران المباشر سيسهم في تنشيط الحركة السياحية والتجارية بين البلدين”. وفيما يتعلق بالاستثمارات البوسنية بالإمارات، أشار السفير إلى أن 10 شركات بوسنية دخلت السوق المحلي منذ عام. وتوقّع كوسيتش أن يسهم الخط الجديد في تحسين العلاقات الاقتصادية بشكل ملموس خلال الفترة المقبلة. وأوضح أن مواطني البوسنة والهرسك يبدون اهتماماً كبيراً بالسفر إلى الإمارات باعتبارها المركز التجاري والاقتصادي والإقليمي الأكثر أهمية في هذه المنطقة من العالم. وشجع السفير المستثمرين الإماراتيين على الاستثمار في البوسنة التي تتميز بالثروة المائية النظيفة والأغذية العضوية الصحية. وحصلت “ميبس جروب” التي تتخذ من دبي مقرا لها، على التراخيص اللازمة من هيئة الطيران المدني في دولة الامارات ووزارة النقل والاتصالات في البوسنة والهرسك لتسيير الخط الجوي لنقل الركاب والبضائع بواقع رحلتين أسبوعياً بين دبي ومدينة توزلا البوسنية. ومن جهته، قال معالي كاوزيفيتش سعيد رئيس وزراء مقاطعة توزلا في البوسنة والهرسك إن مقاطعة توزلا التي تمتلك واحداً من افضل المطارات الدولية الحديثة المجهز بالتكنولوجيا والتقنية المتطورة، تعتبر المدينة الصناعية الاولى في البوسنة والهرسك وتمتلك قاعدة صناعية من بين الاهم في مجال إنتاج الطاقة والصناعات الكيماوية. وأشار إلى أن المقاطعة تتميز بامتلاكها الصناعات الغذائية والمياه وإنتاج الأخشاب. وأضاف “يتجاوز عدد سكان المقاطعة مليون نسمة تقريباً، وهي في الوقت ذاته قريبة من عدة مدن بوسنية كبيرة، وتقع على مسافة 150 كيلو مترا فقط شمال العاصمة سراييفو”. وبين كاوزيفيتش خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره أيضا تشوكوفيتش عزيز وزير التجارة والسياحة والاتصالات في مقاطعة توزلا وجوكانوفيتش أنور مدير مطار توزلا، أن المطار الدولي لتوزلا يمكنه خدمة ملايين السكان في المناطق المحاذية لجمهورتي كرواتيا وصربيا. وكانت الإمارات، ممثلة في الهيئة العامة للطيران المدني بدبي، وقّعت أخيراً، اتفاقاً للنقل الجوي بالأحرف الأولى، على أسس الأجواء المفتوحة، مع حكومة البوسنة والهرسك، بهدف توثيق التعاون وتسهيل الإجراءات في مجال النقل الجوي بين البلدين. إلى ذلك، أوضح أمير فيتيش الشريك في ميبس جروب والمدير العام للمجموعة أن الرحلة الأولى الترويجية على هذه الوجهة الجديدة المتجهة من دبي إلى توزلا، ستقلع في الأول من يوليو المقبل، في رحلة تستغرق 5 ساعات. وأكد فيتيش أن الشركة صاحبة حق الامتياز للخط الجديد أنها ستبدأ بالرحلات اعتباراً من يوليو، من خلال تسيير رحلتين أسبوعياً. وبيّن أن “الخط الجديد سيسهل أيضاً عبور أكثر من 10 آلاف مواطن من البوسنة والهرسك يعملون في الدول المجاورة، وأكثر من 50 ألف بوسني يقيمون في أستراليا، يمرون عبر مطار دبي الدولي بنظام الترانزيت وكانوا حتى الآن يضطرون للعودة الى البوسنة والهرسك عبر عدة مدن في أوروبا”. وقال فيتيش “هناك استثمارات إماراتية وخليجية مباشرة في البوسنة والهرسك تقدر قيمتها بعشرات الملايين من الدولارات أصبحت اليوم من بين الاستثمارات المؤثرة في السوق البوسني”. ومن ذلك، بنك البوسنة الدولي المملوك لمصرف أبوظبي الإسلامي وبنك دبي الإسلامي والبنك الإسلامي للتنمية في جدة إضافة الى شركة التأجير العقارية المملوكة لنفس المجموعة من المستثمرين والتي أنجزت العام الماضي بناء وافتتاح أحد أكبر واحدث المراكز التجارية في العاصمة سراييفو. وقال فيتيش إن حركة النقل والتجارة والترانزيت شهدت نمواً سريعاً بين البوسنة والهرسك ودولة الإمارات خلال السنوات الاخيرة، ولكنها لا تزال أقل بكثير من حجم الفرص والإمكانات المتوافرة لدى الجانبين . وأضاف “نعتقد أن تدشين هذا الخط سيسهم في تجاوز الكثير من العقبات والحواجز التي كانت تعرقل التطور السريع للعلاقات التجارية والسياحية والاستثمارية بين البلدين”. وأكد فيتيش أن الطائرات المستخدمة والتابعة لشركة العربية من نوع إيرباص 320 بسعة 155 راكباً هي من بين أفضل الطائرات التي توفر مساحة مريحة للركاب على الدرجة السياحية ودرجة الأعمال. وقال : إن الشركة تعتمد مواصفات عالمية في مجال الامن والسلامة والمعايير المستخدمة لضمان تأمين افضل درجة من الراحة والأمان للمسافرين. وحول خطط لتدشين خط من أبوظبي، قال إنه تجري مناقشات حالياً مع جهات بالإمارة لدراسة الملف من أجل تدشين خط في المستقبل. يشار إلى أن ميبس جروب هي شركة مرخصة ومسجلة في المنطقة الحرة بدبي ومعتمدة في المنطقة الحرة بمطار الشارقة وتقوم بتوفير عدة خدمات في مجال السياحة والنقل الجوي والخدمات الأرضية في المطارات وتأمين التأشيرات اللازمة للسياحة والزيارة والترانزيت وخدمات الحجز الفندقي وغيرها من الخدمات الضرورية للقطاع.
المصدر: أبوظبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©