الاتحاد

الاقتصادي

54 مليار درهم إجمالي تداولات سوق الأسهم المحلية خلال الربع الأول

استمر أداء سوق الاسهم المحلية قوياً في الربع الأول من العام الحالي امتدادا لنهجه خلال العام الماضي الذي سجل فيه أعلى نشاط في تاريخه من حيث التداولات ومستويات الأسعار، وبلغت قيمة التداولات خلال الربع الأول 53,87 مليار درهم ويشكل ما نسبته 80,4 بالمائة من إجمالي تداولات عام 2004 البالغة 67 مليار درهم، فيما ارتفع المؤشر العام لهيئة الأوراق المالية والسلع في الربع الأول بنسبة 53,7 بالمائة الى 4998,03 نقطة·
وتوقع العديد من الخبراء تباطؤ أداء السوق بعد تحقيقه لذروة نشاطه إلا انه استمر مرتفعا، خاصة في الأسعار فوق تلك المستويات العالية المسجلة مما أثار مخاوف العديد من المستثمرين بوقوع تصحيح سعري يطيح بعض المكاسب المحققة، غير أن الثقة العالية وارتفاع معنويات المستثمرين أدت لدعم مستويات الأسعار واستمرار تأثير العوامل الايجابية مع غياب أي عوامل سلبية مؤثرة الأمر الذي زاد من صلابة السوق لمواجهته أي هزات او تأثيرات من شأنها إضعافه مثل النشاط الفائق لسوق الإصدار الأولى بتأسيس شركات جديدة حجزت مبالغ عالية من السيولة إلا انه استمر قويا بفعل السيولة العالية التي تتمتع بها السوق حيث أصبح امتصاص جزء من السيولة مساعدا، في إعادة التوازن للسوق الثانوي بعد موجه من المضاربات كان بامكانها رفع الأسعار لمستويات غير اقتصادية·
لكن إذا استمرت كثافة الإصدارات الأولية حتى نهاية العام بهذا الكم فإنها ستؤثر سلبا على السوقين الأولي والثانوي ولابد للجهات المعنية مثل وزارة الاقتصاد أن تدرس حجم السيولة الزائدة عن حاجة السوق الثانوي والسماح بكم من الإصدارات الأولية يوازي تلك السيولة وتنظيم طرحها·
تفعيل الودائع
بالمقابل فإن الإصدارات الأولية مطلب مهم من اجل زيادة عمق السوق وتفعيل الودائع لدى صغار وكبار المودعين ومنع تدفق السيولة مرة أخرى إلى الخارج على أن تبنى الشركات الجديدة على دراسات جدوى سليمة تضمن نجاحها مستقبلا وإلا عكس فشل جزء منها إحباط لدى المستثمرين والقائمين عليها·
وأدى توجه العديد من الشركات في الربع الأول لتجزئة القيمة الاسمية لأسهمها إلى درهم واحد الى تحويل معظم الأسهم إلى مضاربة إضافة إلى كونها استثمارا طويل الأجل مما أتاح لصغار المستثمرين دخول السوق، مما ادى الى رفع مستويات الأسعار على خلفية التجزئة فقط إضافة إلى كونها أساسا مرتفعة بفعل أدائها الاقتصادي· ودفع زيادة حجم أعمال معظم الشركات في جميع القطاعات إلى زيادة رؤوس أموالها في صورة منح أو أسهم حق للمساهمين مما زاد في الحجم الرأسمالي للسوق·
وبلغ حجم تداول الأسهم خلال الربع الأول 53,87 مليار درهم مقابل 4,92 مليار درهم بارتفاع 48,95 مليار وبنسبة 995 بالمائة مقارنة بالربع الأول من عام 2004 وتوزعت التداولات على قطاع الخدمات بنسبة 79 بالمائة و المصارف 20 بالمائة والتأمين 1 بالمائة· وتصدر سهم اعمار خلال الربع الأول حجم التداول بعدد 1,19 مليار سهم بإجمالي 16,48 مليار درهم وبنسبة 30,6 بالمائة من إجمالي حجم التداول الكلي·
تلاه سهم دبي للاستثمار بعدد 481 مليون سهم بإجمالي 4,31 مليار درهم وجاء في المركز الثالث الاتحاد العقارية بعدد 278,4 مليون سهم 'مجزأ وغير مجزأ' بإجمالي 3,99 مليار درهم، والرابع شعاع بعدد 396,5 مليون سهم بإجمالي 3,27 مليار درهم، والخامس تبريد بعدد 61 مليون سهم بإجمالي 2,23 مليار درهم·
الأسهم المرتفعة
وكانت أعلى نسبة ارتفاع لأسهم 5 شركات خلال الربع الأول كالتالي عمان للتأمين بنسبة 275,6 بالمائة والعربية الفنية للانشاءات 155,1 بالمائة والاتحاد العقارية 101 بالمائة ابوظبي للفنادق 93 بالمائة والخليجية للاستثمارات العامة 90 بالمائة· وبلغت القيمة السوقية لمجموع 60 سهما لشركات مؤسسة في الإمارات بأسعار نهاية الربع الأول 487,7 مليار درهم بارتفاع 167,5 مليار وبنسبة 52,3 بالمائة في حين سجلت القيمة السوقية ارتفاعا بمقدار 23,5 مليار وبنسبة 15 بالمائة في الربع الأول من العام الماضي·
وتوزعت القيمة السوقية على سوق أبوظبي بمقدار 293,2 مليار وبنسبة 60,1 بالمائة وسوق دبي بمقدار 176,2 مليار وبنسبة 36,1 بالمائة والسوق الموازي بمقدار 18,3 مليار درهم وبنسبة 3,8 بالمائة·
سوق دبي
وبلغ حجم التداول في سوق دبي المالي في الربع الاول 38,1 ملياردرهم وبنسبة 70,7 بالمائة من الإجمالي بارتفاع مقداره 35,3 مليار درهم وبنسبة 1265,6 بالمائة مقارنة بالربع الاول من العام السابق، وبلغ حجم التداول في سوق أبوظبي للأوراق المالية في الربع الأول 15,77 ملياردرهم وبنسبة 29,3 بالمائة من الإجمالي بارتفاع 13,89 مليار درهم وبنسبة 739 بالمائة مقارنة بالربع الأول من العام السابق· اما في السوق الموازي فلم تنشر أي تداولات رغم حدوث عدد منها·
وخلال الربع الأول ارتفعت أسعار 53 سهما، وهى بنك دبي التجاري ارتفع بنسبة 1,1 بالمائة من 135 درهما إلى 136,5 درهم، والإمارات الدولي 8,1 بالمائة من 50,55 درهم إلى 54,65 درهم، وبنك رأس الخيمة 53,8 بالمائة من 78 درهما إلى 120 درهما، وبنك أم القيوين 7,1 بالمائة من 700 درهم إلى 750 درهما، وأبوظبي التجاري 38,5 بالمائة من 138,9 إلى 192,40 درهم، وبنك الاستثمار 26,6 بالمائة من 6,15 إلى 7,79 درهم، وأبوظبي الوطني 70,4 بالمائة من 20,8 إلى 35,45 درهم، ودبي الإسلامي 2,3 بالمائة من 93,05 إلى 95,20 درهم، ودبي الوطني 34 بالمائة من 145,80 إلى 195,50 درهم، والتجاري الدولي 78 بالمائة من 9,10 إلى 16,20 درهم، والاتحاد الوطني25,4 بالمائة من 12,8 إلى 16,05 درهم، وأبوظبي الإسلامي 36,4 بالمائة من 42 إلى 57,30 درهم، والمشرق 33,3 بالمائة من 150 إلى 200 درهم، والعربي المتحد 28,4 بالمائة من 7,4 إلى 9,5 درهم، والخليج الأول 70,8 بالمائة من 17,30 إلى 29,55 درهم، وبنك الشارقة 13,8 بالمائة من 3,9 إلى 4,44 درهم، ومصرف الشارقة الاسلامي 3,2 بالمائة من 12,5 إلى 12,9 درهم·
ارتفاع اتصالات
كما ارتفع السعر في اتصالات 72,7 بالمائة من 22,5 إلى 38,85 درهم، وأبوظبي للفنادق 93 بالمائة من 143,40 إلى 276,70 درهم، والجرافات البحرية 36,40 بالمئة من 135 إلى 184,20 درهم، والاتحاد العقارية 101 بالمائة من 3,7 إلى 7,44 درهم، وتبريد 31 بالمائة من 21,6 إلى 28,3 درهم، والمؤسسة الوطنية للسياحة 38,2 بالمائة من 622,10 إلى 900 درهم، وكيوتل 42 بالمائة من 235 إلى 333,9 درهم، وسودتل 75,5 بالمائة من 80,30 إلى 140,90 درهم، وأبوظبي للطيران 1,7 بالمائة من 85,90 إلى 87,35 درهم·
وارتفع سعر السهم أيضا في أبوظبي للمواد الغذائية 9 بالمائة من 11,93 إلى 13 درهما، ودبي للاستثمار 71,6 بالمائة من 6,47 إلى 11,10 درهم، وأبوظبي للسفن 63,40 بالمائة من 35,70 إلى 58,35 درهم، واعمار العقارية 5,6 بالمائة من 12,6 إلى 13,20 درهم، والواحة 33,8 بالمائة من 18,50 إلى 24,15 درهم، وشعاع 88,54 بالمائة من 5,57 إلى 10,50 درهم، وأملاك 17,30 بالمائة من 3,88 إلى 4,55 درهم، ودار التمويل 87,5 بالمائة من 3,20 إلى 6 دراهم، والعربية الفنية للإنشاءات 155,1 بالمائة من 2,25 إلى 5,74 درهم، واسمنت الخليج 20,2 بالمائة من 53ر538 إلى 25ر10 درهم، والاسمنت الأبيض 5ر42 بالمائة من 60ر1 إلى 28ر2 درهم، واسمنت رأس الخيمة 9 بالمائة من 21ر3 إلى 50ر3 درهم، ودواجن رأس الخيمة 4ر44 بالمائة من 50ر4 إلى 50ر6 درهم، والخليجية للاستثمارات العامة 90 بالمائة من 2ر28 إلى 60ر53 درهم وعمان للتأمين 6ر275 بالمائة من 3ر21 إلى 80 درهما، والتأمين المتحدة 6ر17 بالمائة من 4ر3 إلى 4 دراهم وأبوظبي الوطنية للتأمين 4ر21 بالمائة من 14 إلى 17 درهما والبحيرة للتأمين 1ر66 بالمائة من 9 إلى 95ر14 درهم والوثبة للتأمين 20 بالمائة من 33ر6 إلى 60ر7 درهم، والوطنية للتأمينات العامة 7ر0 بالمائة من 40ر84 إلى 85 درهما، وتكافل 6ر20 بالمائة من 15ر3 إلى 80ر3 درهم، وأريج 6ر8 بالمائة من 55ر4 إلى 94ر4 درهم، واسمنت الشارقة 5ر54 بالمائة من 40ر4 إلى 80ر6 درهم، واسمنت أم القيوين 8ر23 بالمائة من 20ر4 إلى 20ر5 درهم، وأسمنت الفجيرة 45 بالمائة من 4 إلى 80ر5 درهم·
الأسهم المنخفضة
وانخفضت أسعار سهمين' جلفار بنسبة 9 بالمائة من 87ر3 إلى 52ر3 درهم، والخزنه للتأمين 9ر0 بالمائة من 224 إلى 222 درهما·· وتم تعديل أسعار 10 أسهم بالانخفاض على خلفية التوزيعات، وهي سيراميك رأس الخيمة بنسبة 6ر19 بالمائة من 20ر11 إلى 9 دراهم، واسمنت الاتحاد 1ر8 بالمائة من 97ر8 إلى 24ر8 درهم، والعين الأهلية للتأمين 1ر13 بالمائة من 5ر247 إلى 215 درهما، والظفرة للتأمين 14 بالمائة من 93 إلى 80 درهما، ودبي الوطنية للتأمين 5ر37 بالمائة من 80 إلى 50 درهما، ودبي للتأمين 8ر33 بالمائة من 77 إلى 51 درهما، وأمان 8ر6 من 90ر42 إلى 40 درهما، وأبوظبي لمواد البناء 7ر14 بالمائة من 5ر24 إلى 90ر20 درهم، والإمارت للتأمين 2ر13 بالمائة من 19 إلى 5ر16 درهم، والاتحاد للتأمين 1 بالمائة من 95ر4 إلى 9ر4 درهم و بنسبة 1 بالمائة·

اقرأ أيضا

الإمارات الأولى في مؤشر تجارة السلع العالمي