الأحد 22 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
مصري يقتل شقيقه و يلقى بجثته فى المجاري
14 يونيو 2011 10:00
مزق مسجل خطر في مصر جسد شقيقه وألقى جثته بـ"بالوعة" لاختلافهما على المسروقات، وحاول تضليل رجال المباحث عن طريق إقناعهم بسقوط شقيقه داخل "بلوعة" الصرف الصحي عن طريق الخطأ، وهو الأمر الذي تسبب في وفاته، إلا أن رجال المباحث تمكنوا من كشف غموض الواقعة، حيث تبين أن الجاني شقيق المجنى عليه. وبحسب ما نشرته صحيفة "اليوم السابع" المصرية، فإن البداية كانت ببلاغ تلقاه رئيس مباحث مركز شرطة في حي كرداسة بالعاصمة المصرية القاهرة، من "محمد.ح.ف (23 سنة) يفيد فيه وفاة شقيقه تامر (29 سنة) عقب سقوطه في بالوعة الصرف الصحي أثناء عودتهما إلى المنزل ليلا، وبالانتقال والمعاينة تلاحظ وجود جرح طعني نافذ بصدر المجنى عليه من الجهة اليسرى وجرح قطعي بمعصم اليد اليسرى وخدوش بالجبهة والذقن والصدر، الأمر الذي جعل رجال المباحث يرتابون في أقوال شقيق المتوفى الذي حاول إقناعهم بأن شقيقه توفى عقب سقوطه في "البالوعة". تم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث، ومن خلال التحريات الأولية عن المجنى عليه وشقيقه وطبيعية علاقاتهما، أشارت أصابع الاتهام نحو شقيق المتوفى فتم القبض عليه. وفي النهاية اعترف المتهم أمام رجال المباحث بأنه سبق اتهامه في 20 قضية متنوعة ما بين تعاطى للمواد المخدرة وسرقات، وأضاف بأنه يوم الحادث كان عائدا إلى المنزل بمسروقات التي تحصل عليها من إحدى الأماكن برفقة المجنى عليه، وأثناء سيرهما في الطريق اختلفا على تقسيم المسروقات فدارت بينهما معركة استل فيها المتهم آلة حادة كانت بحوزته وهى عبارة عن "مطواة" ومزق بها جسد شقيقه.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©