السبت 28 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
شقيقتان أميركيتان تلتقيان بعد 50 عاماً من الفراق
شقيقتان أميركيتان تلتقيان بعد 50 عاماً من الفراق
14 يونيو 2011 09:41
لم تتمكن عجوز أميركية كانت تبحث عن والدتها التي تخلت عنها لصالح عائلة قامت بتبنيها قبل نصف قرن، من العثور على ضالتها، لأن والدتها كانت قد ماتت منذ سنوات، ولكنها اكتشفت وجود أخت لم تكن تعلم عنها شيئا، لتجتمع معها للمرة الأولى بعد 50 عاما من الفراق. وتقول ليا ألوها فلاور، التي تبلغ من العمر 66 سنة، إن والدتها تخلت عنها عندما كانت في الشهر الثالث من العمر، وتركتها لدى عائلة قامت بتبنيها في ولاية هاواي، وقد قامت فلاور منذ أن بلغت من العمر 16 سنة بأبحاث مكثفة، من أجل معرفة مصير والدتها، طبقا لما نقلته شبكة "سي إن إن" الإخبار الأمريكية. وما لم تعرفه فلاور إلا في وقت متأخر هو أن والدتها تزوجت بعد تركها بعامين، وأنجبت طفلة أخرى هي بوبي هولكمب، التي عرفت منذ أن كانت في سن الثامنة أن لديها أختا، ولكنها لم تكن تمتلك الوسائل للبحث عنها. ودخلت القصة منعطفا جديدا في مارس الماضي، عندما عثرت فلاور أخيرا على شهادة وفاة والدتها، التي اتضح أنها ماتت عام 1993، ولكن أهم ما في الشهادة هو وجود رقم هاتف بوبي عليها. وتروي بوبي قصة الاتصال الأول الذي تلقته من أختها بالقول: «لقد شعرت بالصدمة، قلت لها لابد أن أحدا ما يمزح معي ومنذ ذلك الحين ونحن نجلس لساعات على الهاتف»، وكانت المصادفة أن بوبي وليا ألوها عاشتا وترعرعتا في منطقة واحدة بهاواي، كما اكتشفتا أنهما تتشاركان هواية الرقص وتحبان الأطعمة ذاتها. يشار إلى أن اللقاء بين الاختين جرى بحضور أفراد عائلتهما في مدينة سكرامنتو، التي تقطن فيها بوبي حاليا، أما ليا ألوها فتعيش مع عائلتها في ولاية كنساس.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©