الاتحاد

الاقتصادي

«الطاقة الدولية»: أسعار النفط لن ترتفع العام الجاري

ناقلة نفط أمام سواحل مقاطعة شاندونج الصينية (أرشيفية)

ناقلة نفط أمام سواحل مقاطعة شاندونج الصينية (أرشيفية)

لندن (رويترز) قالت وكالة الطاقة الدولية إن مخزونات النفط العالمية ستواصل النمو في معظم العام الجاري لأن انخفاض الإنتاج الأميركي سيستغرق وقتا طويلا، واستبعدت توصل «أوبك» لاتفاق مع المنتجين المستقلين على خفض الإنتاج. وذكرت أنها رغم ذلك لا تعتقد أن أسعار النفط ستهبط إلى 10 دولارات للبرميل. وقالت الوكالة إن «التكهن المستمر بشأن التوصل لاتفاق بين أوبك وكبار المنتجين من خارجها على خفض الإنتاج مجرد تكهن، وخفض إنتاج أوبك من عدمه أمر يخص المنظمة، لكن احتمال إجراء تخفيضات منسقة ضعيف جدا». وقالت الوكالة إن الإنتاج قد يظل متجاوزا لحجم الطلب طوال هذا العام، وإنها تتوقع انخفاض إنتاج الدول غير الأعضاء في أوبك بواقع 0.6% فقط في 2016. وأضافت «هناك شعور دائما أن الانخفاض الكبير في إنتاج شركات النفط الصخري الأميركي سيأخذ وقتا كثيرا جدا، ربما يجب الصمود لبعض الوقت». وحذرت من أنه في ظل ضعف الطلب العالمي واحتمال زيادة إنتاج العراق وإيران والسعودية وقلة فرص التوصل إلى اتفاق مع أوبك وصمود الإنتاج الأميركي وارتفاع الدولار فإن تخمة المعروض من النفط مهيأة للتفاقم. وأضافت أنه حتى إذا بقي إنتاج أوبك دون تغير فإن المخزونات ستزيد بواقع مليوني برميل يوميا في الربع الأول قبل أن تسجل زيادة بواقع 1.5 مليون برميل يوميا في الربع الثاني. وقالت الوكالة «بيانات العرض والطلب الخاصة بالنصف الثاني من العام ترجح زيادة الإنتاج هذه المرة بواقع 0.3 مليون برميل يوميا وإذا ثبتت دقة هذه الأرقام في ظل وجود سوق متخمة بالنفط بالفعل من الصعب جدا معرفة مدى احتمال ارتفاع سعر النفط بشكل كبير في المدى القصير، وفي هذه الظروف تزيد مخاطر النزول قصيرة المدى».

اقرأ أيضا

«التواصل الاجتماعي» يساهم بتسريع معدلات نمو الشركات