صحيفة الاتحاد

الرياضي

6 خيلاً عالمياً تتنافس على «جوهرة تاج زايد» اليـــــــوم بمضمار أبوظبي

محمد حسن (أبوظبي)

يستضيف مضمار أبوظبي في الخامسة من مساء اليوم، برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، فعاليات ختام النسخة الثامنة من مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة، والسباق الافتتاحي للموسم الجديد لنادي أبوظبي للفروسية، والذي يتضمن سباق جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «آيبيك» البالغة جائزته 1.2 مليون يورو، أغلى سباقات الخيول العربية على مستوى العالم، وبطولتي العالم «أم الإمارات» لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات والفرسان المتدربين، بالإضافة إلى الجولة الأولى، كأس الوثبة ستد.
ويبلغ إجمالي الجوائز المالية للسباقات الستة خلال الحفل 5.5 مليون درهم. ويقام حفل ختام النسخة الثامنة للمهرجان الذي طاف معظم دول العالم تحت شعار «عالم واحد و6 قارات.. أبوظبي عاصمة سباقات الخيول العربية في العالم».
ويشهد ختام الأمسية أغلى سباقات العالم للخيول العربية، سباق جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان البالغة جائزته 1.2 مليون يورو، والذي اجتمعت له 16 من أفضل الخيول العربية على مستوى العالم، تتنافس على مسافة 1600 متر «جروب1».
ويعتبر الجواد القطري «المرتجز» للشقب ريسنج، بإشراف توماس فورسي وبقيادة جوليان أوج، الأبرز، حيث حقق الفوز بثمانية سباقات «جروب1»، آخرها كان سباق كأس قطر العالمي، ضمن الارك الفرنسي بمضمار شانتيه الفرنسي والبالغ إجمالي جوائزه المالية مليون يورو، وهي المرة الثانية على التوالي يحقق فيها «المرتجز» البالغ من العمر 6 سنوات، هذا اللقب المهم.
لكن سباق جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بمضمار أبوظبي ربما يختلف، فالخيول التي سيواجهها «المرتجز» قوية جداً أبرزها بطل النسخة الماضية القطري أيضاً «كالينو» للشيخ عبدالله بن خليفة آل ثاني، و«باديز داي» المتوج بلقب الجولة الثالثة من منافسات جوهرة تاج كأس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، في أميركا.
وهناك «سيلفين الموري» أفضل مهرة في أوروبا في سن ثلاث سنوات، و«ساند فيكتور» الفائز بجولتين من جوهرة التاج الثلاثي في أميركا.
وتنافس بقوة المهرة «مبروكة» لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان الفائزة بجائزة أفضل مهرة لسن 3 سنوات، و«لورا» للشيخة فاطمة بنت منصور بن زايد آل نهيان بطلة سباقات الفئة الأولى في فرنسا.
أما النجوم المحلية فلن تكون صيداً سهلاً، إسطبلات الأصايل لصاحب السمو رئيس الدولة ممثلة باثنين من أفضل خيولها وهما «إبهار» و«أر بي بيرن»، وهناك الجواد القوي «أيه أف ماثمون» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، بإشراف مصبح المهيري، وبقيادة الفارس دين أونيل، في كامل عنفوانه متسلحاً بالفوز الرائع الذي حققه في سباق دبي كحيلة كلاسيك أمسية كأس دبي العالمي.
ويدخل الجواد «ثاقف» للشيخ حمدان بن منصور بن زايد آل نهيان، حامل لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة «جروب1» بإشراف ماجد الجهوري وبقيادة سليفستر دي سوذا بين أبرز المرشحين.
ويدفع المدرب هلال العلوي بالجواد «آر بي سو ريتش» بقيادة رويستون فرينش، ومن الخيول المحلية المشاركة في الشوط «أيه أف تواق» لخالد خليفة النابودة، و«فوكون دو كوب» لمنصور خليفة سلطان بن حبتور.
ويستهل الحفل بسباق جائزة شهداء الإمارات لمسافة 1200 متر والمخصص للخيول المبتدئة عمر 4 سنوات وما فوق من إنتاج الإمارات، وتشارك في الشوط 12 خيلاً يبرز منها «قطار الريف» بإشراف محمد علي وبقيادة جيسوس روزاليس، و«منجز الريف» بإشراف عبدالله الحمادي وبقيادة فرناندو هارا.
ومن المرشحين «حسيب» بإشراف خليفة النيادي وبقيادة أنس السيابي، و«المخيف» بإشراف أرنست اورتيل وبقيادة ريتشارد مولين، و«عتيق ورسان» بإشراف بخيت الكتبي وبقيادة جورج بيكل.
ويجتذب الشوط الثاني على لقب الجولة الأولى لكأس الوثبة ستد المخصص لملاك الإسطبلات الخاصة، نخبة قوية من الخيول تجري على مسافة 1200 متر تكافؤ، ويتوقع أن تقود التنافس المهرة «لجاج» بإشراف أرنست اورتيل وبقيادة تاج اوشي، ومن المنافسين على اللقب «الشباب» بإشراف هلال العلوي وبقيادة جورج بيكل، ورفيقته «هيام» بقيادة رويبستون فرينش.
ويشهد الشوط الثالث سباق كأس شهداء الإمارات، وهو الوحيد في الحفل المخصص للخيول المهجنة الأصيلة، وتتنافس فيه 15 خيلاً لمسافة 1600 متر «شروط»، ويبرز في هذا الشوط «انفيسيبل سترايك» بإشراف ساتيش سيمار وبقيادة ريتشارد مولين، فهو فائز نهاية الموسم الماضي بالمسافة ذاتها ويعود للمنافسة بعد غيبة المخضرم «فرجت» بإشراف دروبا سلفرتنام وبقيادة سلفستر دي سوذا، الجواد فائز بجبل علي نهاية الموسم كما أنه حل ثالثاً في كأس رئيس الدولة في آخر مشاركة له هنا الموسم الماضي. ومن المرشحين بقوة للمنافسة على اللقب «تشامبيونشيب» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة هاري بنتلي الفائز فقد حقق الفوز وكان وصيفاً مرة الموسم الماضي بمضمار ميدان.