السبت 28 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
شينك: دومينجو يمكنه الغناء وليس مكافحة «الفساد»
13 يونيو 2011 22:10
انتقدت منظمة الشفافية الدولية ومكافحة الفساد أمس الأول تشكيل لجنة مستقلة من الخبراء من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عقب الفضيحة التي أثيرت حول اختيار الملفين الفائزين بتنظيم مونديالي 2018 و2022. وقالت المحامية سيلفيا شينك، عضو مجلس إدارة المنظمة الدولية، في تصريحات لموقع مجلة “دير شبيجل” الألمانية إن مغني التينور الأسباني بلاسيدو دومينجو عضو اللجنة “يمكنه بالتأكيد أن يغني لنا شيئا، لكن ما الذي يؤهله للقيام بدور في أمر يحتاج تخصصاً عالياً داخل الفيفا كهذا؟”. وأضافت: “أيضا العضوان الآخران في اللجنة (يوهان كرويف وبيليه)، يجيدان لعب الكرة أو التدريب، لكنهما لم يحظيا بأية خبرة في القضايا المشار إليها”. وطالبت البطلة الألمانية المعتزلة لسباق 800 متر بتشكيل لجنة خبراء مستقلة تماما. وقالت شينك: “من فضلكم، ليس بلاسيدو دومينجو، بل قضاة كبار سابقون وسياسيون ومشرعون وأساتذة جامعة، ببساطة أشخاص يبثون لدى الجميع إحساسا بأنهم يقررون بشكل مستقل”. كما لم تأل شينك جهدا في انتقاد رئيس الفيفا جوزيف بلاتر “لو كان بلاتر قد تقدم بمقترحات جيدة فعلا، كان من الممكن أن أتفهم. لكن كل ما قاله على حد فهمي كان عذرا، بل وربما عبثا”. كما وجهت الرئيسة السابقة للفرع الألماني من منظمة الشفافية الدولية بين عامي 2007 و2010 أسهمها صوب عضو اللحنة التنفيذية السابق للفيفا فرانز بيكنباور الملقب بـ “أبو كرة القدم الألمانية”، وذلك بعد دعوته للمشاركة في مائدة مستديرة للكرة الألمانية بهدف التأثير على الاتحاد الدولي للعبة من أجل إعادة النظر في عملية اختيار روسيا وقطر لتنظيم مونديالي 2018 و2022، في أعقاب اتهامات الفساد الأخيرة.
المصدر: هامبورج
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©