الاتحاد

الرياضي

دوري المدارس قفزة إلى المستقبل في أبوظبي

  عارف العواني وحميد عبدالله وناصر خميس وحسين مراد خلال المؤتمر الصحفي (تصوير جاك جبور)

عارف العواني وحميد عبدالله وناصر خميس وحسين مراد خلال المؤتمر الصحفي (تصوير جاك جبور)

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

أعلن مجلس أبوظبي الرياضي، انطلاق دوري أبطال مدارس إمارة أبوظبي، لـ 7 ألعاب رياضية، نوفمبر المقبل، بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة، في إطار مبادراته التطويرية المتنوعة، وحرصه الكبير على رفد المسيرة الرياضية بالمشاريع والمسابقات والأنشطة والفعاليات الداعمة للتنمية الرياضية وسط المجتمع.
وكشف المجلس، عن الحدث الجديد، في مؤتمر صحفي، عقد بمقره أمس، بحضور عارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وحميد عبدالله، مدير إدارة شؤون الطلبة في وزارة التربية والتعليم، وناصر خميس، ممثل دائرة التعليم والمعرفة، وحسين مراد، الرئيس التنفيذي لشركة إنسبيراتوس.
ويعزز الدوري الذي تشارك فيه 411 مدرسة حكومية وخاصة بمدن أبوظبي والعين والظفرة، رؤية مجلس أبوظبي الرياضي الطموحة لدعم الرياضة المدرسية، باعتبارها القطاع الحيوي الرئيس الرافد للهرم الرياضي بالمواهب، بجانب مساعيه المتواصلة لنشر الثقافة الرياضية في صفوف الطلبة، وتعزيز أهمية الرياضة بالنسبة لأفراد المجتمع كافة، وحرصه على تقديم الممارسات الإيجابية التي ترسخ نمط الحياة الصحية لمجتمع أبوظبي، والعمل على تقديم منصة مثالية للمواهب الواعدة للكشف عن قدراتها وإمكانياتها.
ويتضمن الدوري، 7 مسابقات مخصصة لطلبة الحلقات الدراسية الأولى والثانية والثالثة للبنين والبنات، في كرة القدم، السلة، الطائرة، اليد، ألعاب القوى، السباحة، الجمباز، وتقام منافسات الدوري خلال الفترة من شهر نوفمبر وحتى شهر مارس.
وأعرب عارف حمد العواني، عن فخره بتقديم مبادرة دوري أبطال مدارس أبوظبي للقطاع الرياضي والمجتمعي والتعليمي، وانعكاسها الكبير على تجسيد تفاعل الشريحة الطلابية بالأنشطة الرياضية، ودورها في تحقيق الإضافة الكبيرة لقائمة برامجنا ومبادراتنا في الساحة الرياضية، مؤكداً أهمية ودور الرياضة المدرسية في دعم عمليات التنمية، ورفد الأندية والمنتخبات بالمواهب الرياضية، مبيناً أن المجلس حريص على إعادة هذا القطاع الحيوي من جديد إلى الواجهة، عبر دوري رياضي يشمل 7 رياضات، يقام على مدار الموسم.
وقال: يتطلع مجلس أبوظبي الرياضي، برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، لترجمة مبادرات حيوية فاعلة، تخدم فئات المجتمع كافة، ورفع مستوى الوعي لديهم بأهمية ودور الرياضة، والعمل على تحقيق تطورات مهمة على صعيد الرياضة المدرسية التي تمثل محوراً رئيساً في مسيرة التنمية والتقدم الرياضي، كما نحرص بصفة مستمرة على تحقيق بيئة رياضية، تساهم في التوعية وترسيخ المفاهيم الرياضية، وتوفير البرامج والأنشطة لممارستها، وتعزيز مستوى التنافس الرياضي، في ظل خطط المجلس الطموحة لاكتشاف المواهب، وتحقيق تطلعات فئات المجتمع كافة، انطلاقاً من دوره الداعم لمساعي نشر الثقافة الرياضية، وتحسين اللياقة البدنية، وجعل الرياضة نمط الحياة اليومية.
وأضاف: مبادرة الدوري تمثل منصة حيوية للرياضة المدرسية، وداعمة للازدهار الرياضي بفرصها الكبيرة المتنوعة، وتقام في ظل شراكة مميزة مع وزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة، لتشجيع الطلبة على ممارسة الأنشطة الرياضية، والتأكيد على ممارسة الرياضة ومكانتها في حياتهم اليومية، والعمل على دعم الهرم الرياضي بقواعد البناء السليم، ورفده بالطاقات والمواهب الواعدة التي ستسهم حتماً في تطوير القطاع الرياضي.
وأكمل: حريصون على تسخير كل أسباب وعوامل النجاح لمبادرة دوري أبطال مدارس أبوظبي، بعد أن وجدنا فيها جميع المؤشرات التي تدل على أهميتها ومكانتها ودورها في تنمية الرياضة المدرسية في مدارس إمارة أبوظبي، وإعداد وتأهيل الأجيال الناشئة، لتتلاقى مع خططنا وأجندتنا الزاخرة بالمبادرات الرياضية المتنوعة. وتابع: المبادرة بمثابة محطة مثالية للطلبة لممارسة النشاط الرياضي، واستثمار طاقاتهم بالرياضات المحببة لديهم، وإعلاء شعار التنافس الحضاري، وتسليط الضوء على المواهب والقدرات المميزة، كما أن وجود مسابقات وأنشطة رياضية تقام بصفة مستمرة، يساهم بتكوين قاعدة قوية لرياضة المدارس في أبوظبي، ويعزز خططنا لتقديم الممارسات الإيجابية لعموم فئات المجتمع.
وأضاف: ستقام منافسات الحدث بلوائح فنية وتحكيمية متبعة بالمسابقات المحلية والدولية كافة لكل رياضة، انطلاقاً من حرصنا على أن يقام الدوري بصفة احترافية، تساهم في تثقيف الأجيال بالقوانين واللوائح الرياضية، وخوض المنافسات بطريقة رسمية، ما يحفز المشاركين على تقديم أفضل المستويات لإثراء الحدث، مبيناً أن خطط مجلس أبوظبي الرياضي تولي أهمية كبيرة لدعم قطاع الرياضة المدرسية، وخير دليل على ذلك شراكتنا من قبل، بمبادرة أبطال الغد، ومشروع المدارس المجتمعية التي أقيمت في وقت سابق من قبل دائرة التعليم والمعرفة، ما يعكس إيماننا بالتخطيط السليم، وحرصنا على مكانة وفاعلية الأجيال الواعدة في إحداث التغيير والتطوير في الخطوات المستقبلة، مشيداً بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة، والجهات والأندية المستضيفة لمنافسات الدوري.

مدينة زايد تحتضن النهائي الكبير
تقام منافسات البطولة في عطلة نهاية كل أسبوع مع مراعاة فترات الامتحانات والإجازات المدرسية، حيث تجري مسابقات أبوظبي في المنشآت الرياضية لوزارة التربية والتعليم، وجامعة نيويورك، ونادي أبوظبي للكريكت، ونادي الجمباز «ذا ليتل ستارز»، وتقام المنافسات في منطقة العين، بنادي العين وربتون كوليج ووزارة التربية والتعليم، في حين تحتضن منافسات منطقة الظفرة، نادي الظفرة ومدرسة الشويفات ووزارة التربية.
وتخضع المسابقات الرياضية المعتمدة في منافسات الدوري للوائح الفنية والتحكيمية المعتمدة من قبل الاتحادات الرياضية المحلية والدولية في المسابقات كافة، كما تحظى المنافسات بإشراف فني من قبل كشافي الأندية الرياضية، دعماً لفرص ضم واختيار المواهب وصقل مهاراتهم تمهيداً لضمهم والاستفادة من خاماتهم في الأندية والمنتخبات بجميع الألعاب.
ويقام في مدينة زايد الرياضية بأبوظبي، نهائي الدوري بالمسابقات السبع المعتمدة بصورة مشابهة للمهرجانات المجتمعية الكبيرة، والتي تشهد تتويج بطل كل مسابقة بجانب تقديم الجوائز التي تتضمن كؤوساً وميداليات ومعسكرات تدريبية مع الشركاء العالميين لمجلس أبوظبي الرياضي وحضور متابعة مباريات مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي والدوري الإسباني، بجانب زيارات تعريفية لنادي مانشستر سيتي وملاعب الأندية الإسبانية، إضافة إلى تذاكر سفر على متن طيران الاتحاد، وتذاكر لحضور الفعاليات الرياضية العالمية التي ينظمها المجلس وما تمثله من فرص كبيرة للقاء نجوم العالم بمختلف الرياضات.

حميد عبدالله: تنافس احترافي
قال حميد عبدالله، مدير إدارة شؤون الطلبة في وزارة التربية والتعليم: نسعى من خلال شراكتنا مع مجلس أبوظبي الرياضي ودائرة التعليم والمعرفة إلى توفير الحافز للتغيير الإيجابي للطلبة، حيث توفر لهم إمكانية وفرص التنافس الرياضي بمستوى احترافي.
وأضاف أن مبادرة دوري أبطال مدارس أبوظبي تحمل أبعاداً تربوية واجتماعية، كونها تهدف إلى تعزيز الروابط بين المدارس والطلبة وأولياء الأمور والمجتمع المحلي.

الهاشمي يقدم عرضاً تفصيلياً
قدم طلال الهاشمي، مدير قطاع التطوير الرياضي في مجلس أبوظبي الرياضي، عرضاً تفصيلياً عن المبادرة وأهدافها وأهميتها، بجانب توضيح آلية التسجيل، والمدارس التي تم التعميم عليها للمشاركة في الحدث، واستعرض تفاصيل الجوائز، والبرنامج الزمني لبداية المنافسة ونهائياتها.

حسين مراد: رفع مستوى الشباب رياضياً
عبر حسين مراد، الرئيس التنفيذي لشركة إنسبيراتوس، عن فخره بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، ووزارة التربية والتعليم، ودائرة التعليم والمعرفة، وقال: نسعى إلى رفع مستوى الشباب رياضياً، وتعزيز الجوانب العقلية والجسدية والمعنوية للطلاب، عن طريق الرياضة، لأن العقل السليم في الجسم السليم.

المري: المدارس حاضنة للرياضة
أكد ناصر خميس المري، ممثل دائرة التعليم والمعرفة، أن دوري أبطال مدارس أبوظبي يمثل تعزيزاً للجهود المبذولة التي تهدف إلى جعل الرياضة جزءاً أساسياً من حياة الطلاب، مؤكداً أن الدائرة تعمل على توفير كل متطلبات النجاح لهذه المبادرة الرياضية المُميزة، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، ووزارة التربية والتعليم.
وقال: مبادرة الدوري تستهدف بالدرجة الأولى تحويل المدارس إلى بيئة حاضنة للرياضة، وبناء جيل جديد يتمتع بالمهارات القيادية والاجتماعية والرياضية واللياقة البدنية والجسدية التي تؤهله للمساهمة بفعالية في دعم الجهود الحكومية الرامية لتحسين نمط الحياة الصحية في المجتمع.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يشهد سباقات «الإيذاع» في المرموم