الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
الرئيس المكسيكي يدافع عن لاعبي منتخب بلاده
13 يونيو 2011 22:07
دافع الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون أمس الأول عن لاعبي منتخب بلاده الخمسة، المتهمين بتعاطي مادة “كلينبوتيرول” المحظورة، وقال إنه واثق من أن نتيجة التحليل الذي خضعوا له وأشارت إلى ذلك نتج عن “طعام ملوث”. ونقل بيان للرئاسة المكسيكية عن كالديرون قوله في لقاء مع الجالية المكسيكية بمدينة سان جوزيه في ولاية كاليفورنيا الأميركية “بأمانة أنا أعتقد أن الفتيان صالحون، ذلك لأني أعرفهم جيدا”. وأضاف الرئيس المكسيكي: “أعتقد أن الأمر يعزى إلى طعام ملوث، لأننا لا ندري مقدار المواد التي يضعها مربو الأبقار في طعامها كي يزداد وزنها”. وجاءت نتيجة تحليل داخلي أجراه الاتحاد المكسيكي لكرة القدم على لاعبي المنتخب إيجابية لدى كل من الحارس جييرمو أوتشوا وفرانسيسكو خافيير رودريجيز وإدجار دوينياس والبرازيلي الأصل أنطونيو نايلسون وكريستيان بيرموديز. ووصف كالديرون اللاعبين الخمسة بأنهم “رياضيون من الدرجة الأولى، أشخاص من الدرجة الأولى، لا يعانون أي إدمان، إنهم أصحاء”. وأضاف: “أن يعانون ما يعانون الآن على نحو مفاجئ، فهو أمر محزن وغير منصف، أتمنى أن تمضي الأمور معهم على نحو جيد”.
المصدر: مكسيكو سيتي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©