صحيفة الاتحاد

الرياضي

«أبوظبي جراند سلام 3» للجو جيتسو تنطلق في «ريو» اليوم

أمين الدوبلي (ريو دي جانيرو)

تنطلق اليوم منافسات الجولة الثالثة لبطولة «أبوظبي جراند سلام» للجو جيتسو التي ستقام منافساتها على صالة «ريو أوليمبيك أرينا» على مدار يومين، وتحظى الجولة بمشاركة تخطت 2000 لاعب ولاعبة للمرة الأولى، ليبلغ 2085 لاعباً ولاعبة من 18 دولة حول العالم في مختلف الأوزان والأحزمة للبالغين والناشئين والأساتذة.
وتم تخصيص نزالات اليوم الأول لمنافسات «البدلة» في أحزمة البنفسجي، والبني، والأسود، يشارك فيها 1000 لاعب ولاعبة، وخصصت منافسات اليوم الثاني لحزامي الأزرق والأبيض في البدلة، ونزالات «بدون البدلة في مختلف الفئات»، وتنقل 13 محطة تليفزيونية عالمية، منها التليفزيون البرازيلي الحدث، فضلاً عن الكثير من وسائل الإعلام المحلية والدولية، ليتابع البطولة أكثر من 340 مليوناً حول العالم.
وأجريت أمس عمليات وزن اللاعبين الذين يشاركون في نزالات البدلة، وتجرى مساء اليوم وصباح الغد إجراءات الوزن للاعبي الحزامين الأبيض والأزرق في منافسات البدلة، والأحزمة والفئات في منافسات بدون البدلة.
من ناحيته، أكد عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، أن الإقبال الكبير على المشاركة أكبر دليل على نجاح البطولة، ووصول رسالتها إلى كل العالم، مشيراً إلى أن لاعبي الإمارات ذهبوا إلى ريو دي جانيرو ليستفيدوا من أبطال وخبرات وكفاءات بلد المنشأ للعبة، ويفيدوهم أيضاً، وأنه على ثقة بأن أبطال الإمارات الذين تركوا بصمتهم في البطولات التي شاركوا فيها، سوف يتركون بصمتهم أيضاً على جولة البرازيل التي تعد الأقوى والأكبر في كل جولات أبوظبي جراند سلام بنسختيها الأولى والثانية.
وقال في اتصال هاتفي مع البعثة للاطمئنان عليها، ومتابعة سير المستجدات كافة: «قدرات لاعبينا عالية، لأنهم يخضعون لأقوى برامج تدريب وتغذية، وثقتنا كبيرة في أن يولد من الجولة أبطال جدد، وأن تزيد ذخيرة المنتخب قوة وصلابة نتيجة مواجهة أبطال العالم على أرضهم وبين جماهيرهم، وليس لدينا شك في أن كل من سافر إلى البرازيل استعد جيداً، وأن الجميع سيستفيدون من المشاركة سواء بحصد الميداليات أو باكتساب الخبرات».
من جانبه، أكد محمد بن دلموج الظاهري رئيس البعثة، أن كل لاعب يملك الفرصة في صعود منصات التتويج، مشيراً إلى أن قيمة جولة ريو دي جانيرو تكمن في أنها تضم أهم أبطال العالم، وأكبر عدد من المشاركين، كما أنها تسبق مباشرة المشاركة في بطولة العالم ببولندا التي ستقام نهاية الشهر الجاري، وبطولة آسيا للصالات التي ستقام منتصف الشهر المقبل.
وقال: «لاعبو منتخبنا دخلوا أجواء البطولة سريعاً في المعسكر الذي سبق المنافسات، وتكيفوا مع الطقس، وتجاوزوا إجراءات الوزن بسهولة لأنهم كانوا يتابعون أنفسهم قبل البطولة بأسابيع عدة يوماً بيوم، ونحن ننتظر منهم الكثير في المنافسات».
وأضاف: «التجهيزات على قدم وساق، وتضم لجنة التحكيم 25 عضواً، وقد قامت بدورها على أكمل وجه في المرحلة الأولى من إجراءات الوزن، وقد رأينا اهتماماً كبيراً من شرائح المجتمع البرازيلي كافة بالبطولة، حيث إن الدعاية نجحت في الوصول بها إلى كل عشاق اللعبة، من خلال الإعلانات والدعاية في الوسائل التقليدية والحديثة كافة، ولا خلاف عن أن ريو دي جانيرو هي مدينة الجو جيتسو بامتياز، لأن كل سكانها يعرفون الكثير عن هذه الرياضة، وفيها عدد كبير من الأبطال والبطلات، وأكاديميات ومدارس لتعليم اللعبة».
يذكر أن جولات النسخة الثانية بدأت من لوس أنجلوس سبتمبر الماضي، وحقق فيها أبطال الإمارات 19 ميدالية ملونة، ومرت في الجولة الثانية بمدينة طوكيو الشهر الماضي، وانتزع فيها أبطال الإمارات 13 ميدالية ملونة، وكانت النسخة السابقة في ريو دي جانيرو العام الماضي قد شهدت إحراز لاعبينا 12 ميدالية ملونة بواقع 7 ذهبيات، حققها كل من زايد المنصوري، وناصر البريكي، وإبراهيم النقبي، وزايد البريكي في «الحزام الأبيض»، ومحمد القبيسي في الحزام البني، ويحيى الحمادي ميداليتين في البني والمفتوح، وفضيتين عن طريق ناصر البريكي، وسعيد الشامسي في مفتوح الأبيض، و3 برونزيات لكل من حمدان البلوشي، ومحمد الهاملي في «الحزام الأبيض»، وزايد البريكي في أبيض المفتوح.