الاتحاد

الإمارات

إحباط تهريب 2 كيلو جرام هيروين في أحشاء أفريقي عبر مطار دبي


دبي (الاتحاد)- أحبطت جمارك دبي محاولة لتهريب أكثر من 2 كيلو جرام من مخدر الهيروين، خبأها مسافر إفريقي الجنسية في 125 كبسولة ووضعها في أحشائه، خلال قدومه من مطار ساو باولو في البرازيل إلى دبي.
وأوضح علي المقهوي مدير إدارة عمليات المطارات أن مفتشي الجمارك في مبنى المطار رقم 3، ومن خلال خبرتهم في لغة الجسد، اشتبهوا في المسافر، حينما لاحظوا على تصرفاته علامات قلق وارتباك، فتم تركيز المراقبة الجمركية عليه حتى وصوله إلى نقطة التفتيش.
وتابع: أن المفتشين لم يعثروا على شيء ممنوع في حقائبه عند تمريرها على جهاز الفحص، أو خلال تفتيشها يدوياً، إلا أن علامات القلق التي كانت تزداد على وجه المسافر خلال عملية التفتيش، دعت إلى عرضه على الأجهزة ذات التقنية العالية المختصة في كشف الأحشاء.
وخلال عملية الكشف تبيّن وجود أجسام غريبة في أحشائه، يشتبه بأن تكون مواد مخدرة، وبسؤاله، اعترف بأنها عبارة عن كبسولات تحتوي على هيروين، تبين أنها بعدد 125 كبسولة، وأن ما بداخلها يزن 2177 جرام، فيما أوضح المسافر المتهم أنه كان مكلفاً بتوصيل هذه المخدرات إلى شخص آخر مقابل مبلغ مالي.
وقال علي المقهوي: “إنه في إطار التنسيق والتعاون المشترك مع القيادة العامة لشرطة دبي، تم تسليم المسافر ومحضر الضبط والمعلومات التي تم الحصول عليها من خلال التحقيقات الجمركية إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، لاتخاذ الإجراءات اللازمة واللاحقة”.
وأكد أن الكفاءة العالية التي يتمتع بها مفتشو جمارك دبي وخبرتهم في لغة الجسد، ومعرفتهم بأساليب التهريب المحتملة، كانت وراء اكتشاف هذه السموم التي كان يحملها المسافر في أحشائه، وإنقاذ الشباب من تناولها.
وشدّد على استمرار الدائرة في التصدي لهذه العمليات غير القانونية، انطلاقاً من مسؤوليتها كخط حماية أول للمجتمع، وبالاعتماد على كادر وطني من المفتشين المؤهلين الذين يتم إلحاقهم في دورات متخصصة في كافة المجالات، مع تزويدهم بأجهزة حديثة لفحص الحقائب وكشف الأحشاء.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس زيمبابوي بيوم الاستقلال