أرشيف دنيا

الاتحاد

البطيخ الأحمر.. فائدة من اللب إلى القشرة

البطيخ الأشد احمراراً أكثر أهمية من الناحية الغذائية (أرشيفية)

البطيخ الأشد احمراراً أكثر أهمية من الناحية الغذائية (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)

البطيخ فاكهة صيفية لذيذة عامرة بالفوائد الغذائية من اللب إلى القشرة، فضلاً عن قلة سعراته الحرارية.
وتقول أليس صابونجي، اختصاصية التغذية في مستشفى دانة الإمارات للنساء والأطفال في أبوظبي، إن البطيخ مكوّن من 92% من الماء، لذا فهو يحتوي فقط على 46 وحدة حرارية للكوب الواحد، ما يجعله مثاليا لإرواء العطش، بالإضافة إلى أنه يحتوي على الكثير من المواد الغذائية المفيدة للجسم كفيتامينات أ، ب6، والليكوبين، والمضادات للأكسدة، والأحماض الأمينية.
وتوضح أن فيتامين «أ» يساعد في ترطيب الجلد والشعر، كما يساعد في نمو خلايا الكولاجين والإلستين، فيما يعد فيتامين ج مضادا للأكسدة يمنع خلايا الجسم من التلف والتحول إلى خلايا سرطانية، كما أنه يحارب الالتهابات. أما الليكوبين الذي يعطي البطيخ لونه الأحمر، فله دور في الوقاية من مشاكل القلب والأوعية الدموية وسرطان البروستات، مشيرة إلى أنه للحصول على أعلى نسبة من الليكوبين، من الأفضل اختيار البطيخ المستوي. فكلّما كان لون البطيخ أكثر احمراراً احتوى على نسبة مضادات أكسدة أعلى.
وتوضح صابونجي أن أهمية البطيخ لا تقتصر على الجزء الأحمر منه فقط، مضيفة «ليس اللب فقط هو الذي يحتوي على المواد الصحية، فالجزء الأبيض الموجود بين الأحمر والقشرة له أيضاً أهميته الغذائية، كونه يحتوي على مادة السيترولين (من الحوامض الأمينية)، التي أظهرت دراسات علمية أنها تساعد على تدفق الدم ما يؤدي إلى تحسين الدورة الدموية والحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية».

اقرأ أيضا