الاتحاد

الإمارات

«تنمية» تتعاون مع «دولفين» و «اتصالات» لتدريب المواطنين

الشامسي والأنصاري والشارد خلال توقيع الاتفاقية (وام)

الشامسي والأنصاري والشارد خلال توقيع الاتفاقية (وام)

دبي (الاتحاد) - أبرمت هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية “تنمية”، اتفاقية تعاون تجمعها بأكاديمية اتصالات ودولفين للطاقة المحدودة، لتدريب 500 مواطن إماراتي وتأهيلهم للعمل في القطاعين العام والخاص خلال السنوات الخمس القادمة.
ووقع الاتفاقية ناصر بطي الشامسي مدير عام “تنمية”، وإبراهيم أحمد الأنصاري مدير عام دولفين، وعلي الشارد الرئيس التنفيذي لشركة اتصالات للخدمات القابضة.
وتأتي هذه الاتفاقية مكملة لمبادرة “أبشر” التي أطلقتها وزارة شؤون الرئاسة، وتدعم الرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، بهدف تدريب الكفاءات الإماراتية وتطويرها وتوظيفها.
وأشاد ناصر بطي الشامسي، مدير عام هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية “تنمية”، بهذه الاتفاقية وعلقّ قائلاً: “مهمّتنا أن نعمل على تطوير مهارات المواطنين وتأهيلهم لشغل وظائف مختلفة في القطاعين العام والخاص. ويظهر ذلك جليّاً في الاتفاقية التي أبرمناها مع مؤسسات رائدة مثل دولفين للطاقة المحدودة وأكاديمية اتصالات. ولا شك أن النمو الاقتصادي المستمر الذي تشهده الدولة يتطلّب زيادة في أعداد الموظفين الإماراتيين، الذين سيستفيدون من تلك البرامج التدريبية على كافة المستويات المهنية والشخصية”.
وأكد الشامسي أهمية دور دولفين للطاقة المحدودة في تمويل البرنامج، كما ستعمل أكاديمية اتصالات إلى توطيد روابط العلاقة مع “تنمية” لتوفير برامج تدريبية، تركّز على 4 مجالات رئيسية تتمثل في تطوير مهارات اللغة الإنجليزية والتحضير لمستلزمات العمل المستقبلي والتطوير الذاتي والعمل الجماعي.
وتهدف هذه البرامج كلها لدعم الموظفين الحاليين الذين يحتاجون إلى تأهيل إضافي في مجال السكرتاريا والإدارة والموارد البشرية والمبيعات ومبيعات التجزئة والعلاقات العامة، أو كل من يسعى لامتلاك هذه المهارات قبل الشروع في المسيرة المهنية.
وأكد إبراهيم أحمد الأنصاري ضرورة دعم الشركات مثل “دولفين” لبرامج تعزيز استراتيجية التوطين، وأن تتعاون مع مؤسسات رائدة ترعى مصلحة المواطنين الإماراتيين وتحرص على تطوير كفاءاتهم.
وقال علي الشارد “نفخر بالمشاركة في هذه المبادرة، لأنها تتيح لنا فرصة عرض برامجنا التدريبية إلى جانب أحدث العروض المتوافرة اليوم. من حق كل مواطن أن يحصل على فرصة عملٍ وأن يتمتع بالفوائد كافة التي تقدمها المبادرة، وتفخر الأكاديمية بدورها في تهيئة المتدرّبين خاصةً أن هذا البرنامج يوفر قاعدة أساسية لهم، لبدء مسيرتهم حاملين شهادات معترفاً بها دولياً وخبرات عملية”.

اقرأ أيضا

"ورشتان" للتوعية بقانون "عمال الخدمة المساعدة"