الاتحاد

الإمارات

«التربية»: إعادة النظر في «الفيزياء» بعد رصد الدرجات

طلبة يراجعون مع معلمهم قبل دخول الامتحان  (الاتحاد)

طلبة يراجعون مع معلمهم قبل دخول الامتحان (الاتحاد)

دينا جوني (دبي) - أكد علي ميحد السويدي وكيل وزارة التربية والتعليم، أن ردة فعل طلبة القسم العلمي من امتحان مادة الفيزياء أمس الأول، مبالغ بها، لافتاً إلي أن العينة العشوائية التي تم تصحيحها من الأوراق الامتحانية للمادة، وصلت نسبة النجاح فيها إلى 70 في المئة، معتبراً أنها نسبة جيدة جداً، ومخالفة للاعتراضات التي صدرت عن الطلبـة عقب الخروج من اللجان.
وقال السويدي في تصريح لـ “الاتحاد”، إن موجّه اللجنة الفنية خلال جلسة نقاشية عقدت أول من أمس قال: إن الورقة الامتحانية في مادة الفيزياء تضمنت سؤالاً واحداً فقط يحمل وجهين للإجابة عليه، أما بقية الأسئلة فلم تخرج عن الطرح الاعتيادي الذي تم اعتماده في الفصلين الأولين، مشيراً إلى أن امتحان الفيزياء في الفصل الثاني كان أكثر صعوبة من امتحان الفصل الثالث، وبالتالي لم يصدر عن طلبة الثاني عشر تلك الموجة من الاستياء.
وأكد السويدي أن إدارة التقويم والامتحانات بالتعاون مع اللجان الفنية ومراكز تصحيح الامتحانات يقومون بالجهد المطلوب لضمان حقوق الطلبة.
وقال، انه مع انتهاء تصحيح مادة الفيزياء، سيتم رصد معدل الإجابات الصحيحة على السؤال الذي حيّر الطلبة، فإذا كانت النسبة منخفضة ستقوم إدارة التقويم بإلغاء السؤال، وإعادة توزيع الدرجات على باقي الأسئلة الامتحانية، لافتاً إلى أنه من غير المنطقي أن تبقي إدارة التقويم والامتحانات على السؤال الذي رسب فيه معظم الطلبة، وهو يضم أعلى الدرجات في ورقة الأسئلة، لأن الورقة في تلك الحالة ستكون عقاباً وليس امتحاناً.
وأضاف، أن هذا الإجراء غير محصور فقط بمادة الفيزياء، وإنما متبع في امتحانات جميع المواد الدراسية من دون استثناء، لافتاً إلي أن تلك الخطوة ليست جديدة في عالم الامتحانات، ومطبقة ومعترف بها في دول العالم.

اقرأ أيضا

حاكم رأس الخيمة يفتتح جامع الشيخ سلطان بن صقر القاسمي