الاتحاد

الإمارات

«زايد الإنسانية» تشارك في حملة لمكافحة التدخين


أبوظبي (وام) - أكد أحمد شبيب الظاهري المدير العام لمؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، حرص المؤسسة على المشاركة في الجهود التي تبذلها الدولة لمكافحة التبغ، بهدف الحد من الأمراض التي يسببها للأفراد وتأثيراته الضارة على المجتمع.
وقال، إن المؤسسة تشارك في الحملة الصحية بشأن التحذير من مخاطر وآفات التدخين تنفيذاً لقرار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الخاص بقانون مكافحة التبغ، وذلك بهدف الوقاية من الأمراض التي يسببها التبغ وتأثيره على جميع شرائح المجتمع خاصة الشباب، كما تعمل المؤسسة على نشر هذه المفاهيم التثقيفية وبصورة علمية هادفة.
وأضاف أن المؤسسة أصدرت كتاباً بعنوان “النبتة القاتلة” والمقصود بها نبتة التبغ من تأليف محمد علي ضناوي الذي يؤكد مضار التدخين من مختلف الجوانب الصحية والاجتماعية والاقتصادية والقانونية والبيئية وعلى مستوى الفرد والأسرة والمجتمع، كما أخذ آراء كبار المتخصصين في شتى المجالات لتأكيد الطرق التي يجب اعتمادها للتحذير من هذا المرض الشائع.
إلى ذلك، التقى أحمد شبيب الظاهري في مقر المؤسسة بأبوظبي أمس، البروفيسور أحمد الكوندوز رئيس الجامعة الإسلامية في روتردام في هولندا وتالحه ييسلهارك نائب رئيس الجامعة، وذلك بحضور علي الهاشمي مستشار الشؤون الدينية والقضائية في ديوان شؤون الرئاسة. وقدم رئيس الجامعة خلال اللقاء نبذة تعريفية عن جامعته التي ساهمت مؤسسة زايد في تأسيسها وباتت اليوم أحد المعالم الأكاديمية في أوروبا، فيما تعمل على مد جسور التواصل بين الحضارات العربية الإسلامية والأوروبية.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يبحث مع السيسي العلاقات الثنائية وأوضاع المنطقة