صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مسؤول يمني يحذر من أي انتقاص لشرعية الرئيس هادي

عدن (وكالات)

قال مستشار الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، إن محاولة الانتقاص من شرعية الرئيس المنتخب ستفتح الباب للفوضى والإرهاب ومنح العمليات الانقلابية المسلحة المشروعية الكاملة.
وأوضح نصر طه مصطفى في سلسلة تغريدات له على موقع «تويتر» أن «موافقة دول العالم تباعاً على سفراء اليمن المرشحين من حكومة الرئيس هادي هو اعتراف غير منقوص بشرعيتها وهذا ما لم يستطع الانقلابيون فهمه».
وأكد أن أي محاولة للانتقاص من شرعية الرئيس المنتخب ستفتح الباب للفوضى والإرهاب، ومنح العمليات الانقلابية المسلحة المشروعية الكاملة.
وقال «هادي جاء بتوافق وإرادة وطنية بعد ثورة شعبية سلمية اعترف بها العالم، فكيف نقبل الآن بسلطة تأسست على انقلاب وتمرد مسلح أدانه العالم كله».
وأكد «أن شرعية الرئيس هادي هي المظلة الآمنة لكل اليمنيين بما فيهم من انقلبوا عليها وأي تسوية جذرية وعميقة وعادلة يجب أن تتم تحت هذه المظلة».