الاتحاد

الرياضي

فكرت في اعتزال الكرة ولن أعود إلى الدوري الأوروبي

عادل الشاذلي

عادل الشاذلي

شغلت قضية التونسي عادل الشاذلي محترف الشعب الجديد مع نادي سيون السويسري الشعباوية خلال الفترة الماضية في أعقاب مماطلة النادي السويسري برفضه إرسال البطاقة الدولية بحجة أن اللاعب يملك عقدا ساري المفعول حتى 2009 مما خلط أوراق الفريق الشعباوي ، خاصة أن الشعب استغنى عن محترفه الإيراني ميثم باؤو قبل أكثر من شهر، ظل النادي والمحترف في حالة ترقب لوصول البطاقة حتى تمكن الشعب قبل 72 ساعة فقط من إغلاق باب تسجيلات اللاعبين الأجانب من الحصول على البطاقة الدولية ليتنفس الجمهور الشعباوي الصعداء·
وفتح الشاذلي محترف الشعب الجديد قلبه لـ '' الاتحاد الرياضي '' بعد أن تجاوز محنته التي كادت أن تعصف بمستقبله الرياضي حيث ارتسمت علامات الفرحة على وجه اللاعب الذي أكد انه اتخذ قرارا بترك الكرة نهائيا والعودة إلى فرنسا في حالة عدم وصول بطاقته الدولية من سويسرا مشيرا إلى انه لن يعود إلى الدوري الأوروبي مرة ثانية وان القرار الذي اتخذه نهائي ولا رجعة فيه ، خاصة بعد أن وضع تجربته الاحترافية في نادي سيون على ميزان التقييم·
ومضى المحترف الشعباوي في حديثه قائلا : انه طوى صفحة نادي سيون بكل إيجابياتها وسلبياتها استعدادا لخوض تجربته الاحترافية الأولى في الخليج عبر بوابة الدوري الإماراتي ، خاصة أن مشكلته مع نادي سيون أصابته بالصدمة الكبيرة نظرا لأنه لم يتوقع مثل هذه المماطلات·
وردا على سؤال حول كيفية نجاحه في تجاوز محنته مع النادي السويسري أوضح المحترف الشعباوي الجديد انه صبر أكثر من شهر في انتظار البطاقة الدولية ولكنه كان واثقا بأن المساعي المبذولة من قبل وكيل أعماله والمسؤولين بنادي الشعب ستكلل بالنجاح·
وحول الأسباب الحقيقية للمشكلة التي كانت بينه وبين ناديه السابق قال إن مشكلته مع رئيس نادي سيون بسبب صيامي وإصراري على أداء إحدى المباريات وأنا صائم، مشيرا إلى أن رئيس النادي صب جام غضبه علي في أعقاب صيامي وإصراري على ذلك حيث تعدى و للأسف علي بالسب مما جعلني اتخذ قراري بفسخ عقدي وعدم العودة إلى سويسرا رغم ظهوري بمستوى جيد من خلال مشاركتي مع الفريق حيث كنت من أفضل لاعبي الارتكاز في الدوري السويسري بشهادة الصحافة السويسرية·
دموع الشاذلي في المران
وحول أسباب إجهاشه بالبكاء في أحد تدريبات الشعب قال إن تعنت نادي سيون السويسري أصابه بالإحباط حيث بكيت مرتين المرة الأولى في المران نظرا لطول مدة انتظاري للبطاقة وعدم المشاركة في مباراة بطل أندية الخليج '' الجزيرة '' فقد مللت من التدريبات دون المشاركة في المباريات ، كما انهمرت دموعي مرة ثانية فرحا عندما تلقيت خبر وصول بطاقتي الدولية والذي أسعدني ، آملا أن أقدم كل ما عندي للشعب خلال الأيام المقبلة وأكون عند حسن ظن الجميع وصولا إلى الغاية المنشودة·
الدرع شعباوي بنسبة 60%
ووصف الشاذلي مجتمع نادي الشعب بأنه مثالي حيث لم أشعر بالغربة في الإمارات التي وقعت في غرامها منذ أول نظرة ، خاصة أنها دولة عربية مما يحقق لي الاستقرار النفسي والأسري حيث لم يأت قرار احترافي في الشعب من فراغ ، مشيرا إلى انه يحلم بتحقيق درع الدوري مع فريقه الجديد وخاصة بعد المؤازرة الجماهيرية لي من خلال تدريباته مما يضاعف من مسؤوليتي لتحقيق ما يصبو إليه النادي·
وقال : إن الشعب يملك مقومات البطولة حيث يضم في صفوفه لاعبين على درجة عالية من الكفاءة وإدارة واعية ومدربا قديرا مما سيسهل من مهمتي في تجربتي الاحترافية مع الشعب·
وأضاف : أن حظوظ فريقي قوية للوصول إلى منصة التتويج ، مشيرا إلى أن عبور الفريق للعين في الجولة الأخيرة للدور الأول للدوري سيجعل حظوظه لا تقل عن نسبة 60% لانتزاع اللقب مع التأكيد على أن مشوار الدوري مازال طويلا حيث يصعب التكهن بالفريق الذي سيحظى بدرع 2008 من خلال نصف الدوري·
وأشاد الشاذلي بالإيراني معدنجي حيث وصفه بأنه لاعب كبير وقناص لا تخطئ قدماه الشباك ويعد بكل المقاييس من أفضل اللاعبين الأجانب في الدوري الإماراتي مما زاد من أسهمه في الدوري الأوروبي ، حيث تحدث بعض أصدقائي في أوروبـــــا عن الإمكانـــــــات الفنية العاليـــــة التي يملكها ، وأتمنى بقاء معدنجي في بيت الشعب خلال الموسم المقبل وعدم التفريط فيه نظرا لمستواه وتألقه اللافت مما جعله محل الإشادة والاهتمام·
مونديال أفريقيا
وردا على سؤال حول أسباب عدم مشاركته مع منتخب بلاده في أمم أفريقيا التي تجرى أحداثها في غانا أوضح : أن اتفاقا تم بينه وبين مدرب المنتخب التونسي في فترة سابقا وتحديدا خلال مباراته الودية أمام الإمارات بأن الأولوية للتعاقد وليس للمشاركة مع المنتخب حيث كانت وجهة نظري في محلها في أعقاب تداعيات مشكلتي مع نادي سيون مشيرا إلى انه غير نادم على اتخاذ قرار عدم مشاركته في المونديال الأفريقي مؤكدا انه يملك مقومات العودة مجددا إلى التشكيلة التونسية·

اقرأ أيضا

"شبح 2013" يطارد "الزعيم" !