الاتحاد

الرئيسية

الملف النووي إيران تصعد وأميركا تتوعد

القاهرة ـ 'الاتحاد'- عواصم ـ وكالات الأنباء: واصلت إيران أمس لهجة التحدي ورفضت التهديدات الأميركية واعتبرتها نتاج 'فشل واشنطن في حشد إجماع دولي' لموقفها من طهران· من جهتها قالت روسيا: إنها لن توقف تعاونها العسكري أو المدني مع إيران، كما لن تفرض عليها أية عقوبات طالما لا يوجد دليل على انحراف البرنامج النووي الإيراني عما وصفته بالغايات السلمية لهذا البرنامج·
وجدد نيكولاس بيرنز وكيل وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية أمس مطالب بلاده لموسكو وقف أي صفقات أسلحة مع إيران، وقال: على دول أخرى أن تحظر بيع التقنية ذات الأغراض المزدوجة إلى طهران للضغط عليها للتخلي عن برنامجها النووي·
وكان نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي كيسلياك قد أعلن في موسكو أمس أن بلاده تعارض 'بشكل قاطع' عملية عسكرية لتسوية أزمة الملف النووي الايراني'، كما أعلن ميخائيل كامينين المتحدث باسم الخارجية الروسية قوله أمس: إن روسيا لن توافق على فرض عقوبات على إيران إلا إذا كان هناك دليل دامغ على أن برنامج ايران النووي غير سلمي·

اقرأ أيضا