الاتحاد

الرياضي

اتحاد الشرطة يواجه الترسانة اليوم

تبرز المواجهه الثأرية بين الأهلي المتصدر وحامل اللقب والفائز بالكأس السوبر الأفريقية الرابعة مع المصري البورسعيدي السبت المقبل ضمن المرحلة السابعة عشرة من الدوري المصري لكرة القدم· وتفتتح المرحلة اليوم بلقاء اتحاد الشرطة مع الترسانة، وتستكمل غداً بلقاءات غزل المحلة مع المصرية للاتصالات، وبتروجيت مع طلائع الجيش، والمقاولون العرب مع الأولمبي، وتختتم السبت بلقاءات بترول اسيوط مع انبي، والإسماعيلي مع حرس الحدود، والاتحاد مع الزمالك، والأهلي مع المصري·
ويسعى الأهلي إلى رد اعتباره أمام المصري الذي كان هزمه صفر-2 ذهاباً عندما كان يشرف على تدريبه التوأم حسام وإبراهيم حسن قبل الإقالة اثر أحداث الجزائر في بطولة شمال أفريقيا· ويولي الأهلي أهمية كبيرة لمواجهة المصري كون الأخير كان أول من الحق به الخسارة في الدوري هذا الموسم وهي الهزيمة التي كانت كفيلة بفتح الأبواب المغلقة على استقرار وهدوء النادي على الرغم من أن الأخير استعاد صدارة الدوري بعد رحلة في أدغال أفريقيا توج من خلالها باللقب القاري للمرة السادسة في تاريخه ومؤجلات الدوري التي أبعدته 14 أسبوعاً عن المركز الأول قبل أن ينقض عليه·
من جهته، استعد المصري للمباراة استعداداً خاصاً بعد وصول المدير الفني الجديد المجري برتي بيتشكي الذي درب المصري عامي 1994 و2003 وترك الفريق رغم نتائجه الطيبة· وسيتقاضى بيتشكي 15 ألف دولار شهرياً لمدة عام ونصف العام مع الابقاء على الجهاز المعاون المكون من محمد رمضان مديرا للكرة وطارق سليمان مدربا عاما واشرف عبد الله مدربا مساعدا ومحمود بكري مدربا لحراس المرمى·
ويلتقي الزمالك السابع برصيد 21 نقطة مع الاتحاد السكندري الثامن برصيد 20 نقطة في مباراة يحاول فيها الأول تضميد جراحه واستعادة الثقة المفقودة منذ 4 سنوات والتي يبحث عنها دون جدوى بسبب مشاكله مجددا ومازال البحث عن كبش فداء لهذا المستوى المتواضع مستمرا·
ونجح الجهاز الفني للزمالك في حل الأزمة التي حدثت مع شيكابالا خلال المباراة التي خسرها الفريق غزل المحلة (صفر-1)· وكان اللاعب قد انتظم بتدريبات الفريق بعد الجلسة التي عقدها معه المدير الفني السويسري ميشال دو كاستيل·
ومني الزمالك بـ 7 هزائم حتى الآن وهي سابقة لم تحدث طوال تاريخ النادي في البطولة منذ 1948 وحاول المدير الفني معالجة داء التسرع الذي يعاني منه الفريق واستعجال الفوز وهو ما يؤثر بالسلب على تركيز اللاعبين داخل الملعب لذلك كثف من الجلسات الخاصة مع المهاجمين·
وفي مباراة ثأرية ثانية، يلتقي طلائع الجيش مع بتروجيت الذي استطاع الحاق هزيمة ثقيلة بالأول 2-6 أدت إلى رحيل مديره الفني صبري المنياوي الذي خلفه فاروق جعفر· وسيحاول الجهاز الفني لطلائع الجيش استغلال الحالة النفسية المرتفعة للفريق بعد النتائج الإيجابية الأخيرة خصوصاً التعادل مع الأهلي 2-2 والفوز على المقاولون العرب 3-·2 ولن يكون بتروجيت خصماً سهل المنال لأنه يحتل المركز الثاني ويسعى إلى تشديد الخناق على الأهلي·
واستعد انبي لمباراة بترول أسيوط بمعنويات عالية بعد الفوز المستحق على الإسماعيلي 3-صفر في المرحلة الماضية· ويحاول الجهاز الفني للإسماعيلي صاحب المركز الرابع برصيد 29 نقطة الخروج من الكبوة الأخيرة أمام انبي ومعالجة اللاعبين نفسيا خاصة أن المباراة أمام حرس الحدود بطل كأس مصر الأخيرة عن جدارة واستحقاق وصاحب المركز الخامس برصيد 24 نقطة·
واصبح الأولمبي جاهزاً لموقعة المقاولون العرب الجريح من مباراة الجيش 2-،3 الأول في المركز الأخير برصيد 13 نقطة والمقاولون العرب في المركز 12 برصيد 18 نقطه· وسيحاول اتحاد الشرطه القبض على نقاط الفوز في حضور الترسانة الباحث عن سبيل يروي ظمأ الفريق من عطش النقاط الذي بدأ ينسلخ من اقدام لاعبيه بعد حالة الغرق التي يعيش فيها في قاع الدوري في المركز 14 بفارق الأهداف عن الأولمبي صاحب المركز الأخير· بينما سيحاول الشرطة صاحب المركز الثالث عشر برصيد 17 نقطة، مواصلة عروضه الجيدة في الفترة الأخيرة· وما يزال حلمي طولان المدير الفني للاتصالات يواصل البحث عن الحرارة المفقودة عن الفريق منذ فترة رغم البداية الجيدة في الدوري ورغم وصوله إلى النقطة 17 إلا أن المركز الـ 14 لا يناسب طموحه وقدرة اللاعبين· ويحاول الفريق الصمود أمام غزل المحلة المنتعش من الفوز على الزمالك الأسبوع الماضي·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!