الاتحاد

الاقتصادي

أسعار النفط تنخفض وسط وفرة في المعروض

منشأة نفطية

منشأة نفطية

لندن (رويترز)

انخفضت أسعار النفط أمس، وسط تقلبات في أسواق العملة والأسهم، وبفعل المخاوف من أن تباطؤاً اقتصادياً في 2019 سيقلص الطلب على الخام بينما تتزايد الإمدادات. وبحلول الساعة 09 بتوقيت جرينتش، انخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 75 سنتاً ليسجل 45.79 دولار للبرميل. وهبط خام القياس العالمي برنت 50 سنتاً إلى 54.41 دولار للبرميل.
وتأثرت الأسواق بهبوط فاق الثلاثة بالمئة للدولار أمام الين الياباني خلال الليل، وبخفض شركة آبل العملاقة توقعاتها للمبيعات. ويتسبب التباطؤ الاقتصادي في الصين، والتقلبات في أسواق الأسهم والعملة، في توتر المستثمرين بما شمل أسواق النفط. وتتعرض أسواق النفط لضغوط إضافية بسبب وفرة المعروض، بالتزامن مع توقعات لتباطؤ في نمو الطلب. وسجل إنتاج الخام من الولايات المتحدة معدلاً قياسياً مرتفعاً بلغ 11.7 مليون برميل يومياً في أواخر 2018 مما جعلها أكبر منتج للنفط في العالم.
كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال للصحفيين، أمس الأول، إن الضغوط الأميركية هي التي أبقت على الإنتاج عند مستويات مرتفعة بين حلفاء بلاده في أوبك.
وقال: «يرى الناس أن سعر البنزين منخفض جداً، وسبب ذلك هو أنني اتصلت ببعض الناس في أوبك... أجريت اتصالات وقلت من الأفضل أن تسمحوا للنفط والبنزين بالتدفق، وقد فعلوا».
ووصل معدل الإنتاج من روسيا إلى مستوى قياسي أيضاً يفوق 11 مليون برميل يومياً في 2018. وزاد إنتاج العراق، ثاني أكبر منتج للخام في أوبك، إذ بلغت صادرات ديسمبر 3.73 مليون برميل يومياً، ارتفاعاً من 3.37 مليون برميل يومياً في نوفمبر.

اقرأ أيضا

دبي تتوقع تدفقات قياسية للاستثمار الأجنبي المباشر في 2019