صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مليشيا طائفية: نشارك في معركة الموصل لـ«الثأر والانتقام»

عواصم (وكالات)

كشف مصدر أمني بمحافظة نينوى أن مليشيات «الحشد الشعبي» نهبت ممتلكات سكان الشورة جنوب الموصل. وقال المصدر، إن عناصر من الحشد يرتدون ملابس الشرطة الاتحادية أحضروا سيارات نقل إلى المنازل والمحال التجارية التي فر أصحابها منها، وقاموا بنقل الأثاث والأجهزة الكهربائية ومتعلقات خاصة أخرى. من جهته، أعلن قيس الخزعلي قائد ما يسمى مليشيا «عصائب أهل الحق» صراحة أن «الانتقام والثأر» هو السبب الرئيس لمشاركتهم بمعركة الموصل.
بالتوازي، جددت منظمات حقوقية اتهام السلطات الكردية في كركوك بشن موجة جديدة من عمليات التهجير القسري للسكان العرب. وذكرت المنظمات في تقرير أمس، أن سلسلة من عمليات هدم المنازل لمواطنين عرب في كركوك، جاءت رداً على هجوم «داعش» على المدينة في 21 أكتوبر المنصرم.