الاتحاد

ألوان

«تليفزيون أبوظبي» يطلق باقة البرامج الجديدة

 من مسلسل «زمان لوّل» (الصور من المصدر)

من مسلسل «زمان لوّل» (الصور من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

?أعلنت ?شبكة ?قنوات? ?تليفزيون ?أبوظبي ??إطلاق ?الدورة ?البرامجية ?الجديدة ?لشهر ?فبراير ?على ?شاشة ?تليفزيون «?أبوظبي» ?ابتداء ?من ?مطلع ?فبراير ?الجاري، ?متضمنة ?باقة ?متنوعة ?من ?البرامج ?المتميزة ?والتفاعلية، ?إضافة ?إلى ?عرض ?نخبة ?مختارة ?من ?أبرز ?الأعمال ?الدرامية ?الخليجية ?والعربية.
ويقول عبد الهادي الشيخ المدير التنفيذي لدائرة التليفزيون في أبوظبي للإعلام: «تواصل شبكة تليفزيون أبوظبي العمل على إطلاق دورات برامجية متميزة في إطار مستهدفاتها الاستراتيجية الشاملة الرامية إلى الإبداع والابتكار ومواكبة التطور السريع والمتواصل على صعيد الشكل والمضمون».
وأضاف: «عمدنا من خلال دورتنا البرامجية الجديدة على توفير باقة متنوعة من البرامج والمحتوى التفاعلي الذي يتناسب مع احتياجات واهتمامات مختلف شرائح المجتمع، في سبيل خدمة جمهورنا العريض، وتحقيق تطلعاتهم المتباينة سواء على مستوى المنطقة أو خارجها».

«على خطى العرب»
تطلق شاشة أبوظبي في دورتها البرامجية الجديدة، الموسم الأول من برنامج «على خطى العرب» والذي يقدمه الدكتور عيد اليحيى كل خميس، ويروي سيرة أهم الشعراء العرب، ويتتبع قصصهم ومعيشتهم وحلهم وترحالهم.
كما يأخذ البرنامج المشاهدين إلى الأماكن الحقيقية التي شهدت أشهر الأحداث التاريخية في شبه الجزيرة العربية، التي يتصور الكثيرون أنها من نسج الخيال ولكنها في الحقيقة واقع لا تزال شواهده حاضرة حتى اليوم.

«صباح الدار»
وتواصل شاشة أبوظبي في دورتها الجديدة عرض برنامج «صباح الدار» الذي ينقل إلى مشاهديه نبض الحياة اليومية في أبوظبي والإمارات، ويتابع جميع الأحداث والفعاليات الوطنية والمحلية التي تمس المجتمع الإماراتي بشكل عام، وإمارة أبوظبي بشكل خاص، لاسيما المناسبات الرسمية، ويتسع مضمون البرنامج ليشمل الحياة الاجتماعية والثقافية ويومياتها في اليمن الشقيق استكمالاً لدور الإمارات الريادي هناك ضمن حملة «إعادة الأمل» .

برامج متنوعة
وللموسم الثالث على التوالي يتابع البرنامج السياسي الحواري ‏?»?وجهة ?نظر» ?حلقاته ?مع ?الدكتور ?سلطان ?النعيمي، ?الذي ?يستضيف ?أبرز ?المسؤولين ?والسياسيين ?والمحللين ?لمناقشة ?قضايا ?الساحة. من جانب آخر ومواكبة مع مبادرة عام القراءة، يتناول برنامج «أبوظبي تقرأ» الحراك الثقافي في العاصمة أبوظبي بوجه خاص، وفي دولة الإمارات عامة، ويسلط البرنامج الضوء على أحدث الكتب الصادرة في العالم العربي ويناقش الأفكار التي وردت فيها، فضلاً عن استعراض أكثر الكتب مبيعاً في الأسبوع، إضافة إلى عرض كتب من عبق الماضي. وضمن الدورة البرامجية الجديدة، ستتواصل منافسات الموسم السابع من برنامج «شاعر المليون»، في رحلة بحث جديدة عن أصحاب المواهب الشعرية المتميزة، وتقديم أفضل روائع الشعر النبطي.
ويتابع برنامج «حياكم»، الترويج للمناطق النائية في دولة الإمارات من خلال مسابقات تقام في الميادين أو الأسواق الشعبية، فيما يستمر عرض مواسم جديدة لعدد من برامج «أبوظبي» المعروفة، ومنها، برنامج المسامح كريم، وبرنامج افتح ياسمسم، وسراريد خلود، ودروب، ومما راق لي، وسينماتك، ومن روائع التبيان، وحديث الجمعة، وكيف الصحة، وفعاليات أبوظبي، وإماراتية بامتياز. وتواصل «أبوظبي» تقديم باقة من البرامج والنشرات الإخبارية، وهي، «أخبار الثانية»، ونشرة أخبار «علوم الدار»، إضافة إلى نشرة الأخبار العالمية «التاسعة من العاصمة»، والنشرة الاقتصادية، وبرنامج «الحزم والأمل».

موعد مع الدراما
وسيكون مشاهدو شاشة أبوظبي خلال فبراير على موعد مع نخبة من الأعمال الدرامية العربية والخليجية، حيث يبدأ في 12 فبراير عرض مسلسل «سيرة حب» الذي تدور أحداثه حول قصة حب رومانسية ثلاثية الأطراف حول «ريم» الشابة المصرية من أصول لبنانية، والتي تعيش مع والدها في القاهرة وتعمل سكرتيرة لدى رجل الأعمال الثري «مجدي».
وبعد مقتل زوجته، يحاول «مجدي» استمالة «ريم» مستغلاً تعلق ابنته «جمانة» بها للتأثير عليها، خاصة وأن قلبها معلق بشاب يعمل مهندس كمبيوتر يحاول هو الآخر الفوز بها رغم أنه ما زال يحاول بناء مستقبله وسط ظروف معيشية صعبة بسبب إصابة والدته بمرض السرطان.
وتعرض قناة «أبوظبي» ابتداء من 10 فبراير المسلسل الإماراتي «زمن لول»، وهو كوميديا اجتماعية تروي حكاية «غانم» و«العنود» اللذين يلتقيان بالمصادفة بعد سنين من القطيعة، ويفتح هذا اللقاء أبواب الحنين والذكريات البريئة التي عاشاها في مرحلة الشباب. أما المسلسل الاجتماعي السوري «حرائر»، فيبدأ عرضه في 11 فبراير الجاري ويتناول سيرة نماذج مشرّفة لنساء دمشقيات ساهمن في نشر العلم والتنوير في مجتمعاتهن.

اقرأ أيضا