الاتحاد

عربي ودولي

صالح يرحب مجدداً بالاستثمارات الخليجية في اليمن


صنعاء -مهيوب الكمالي
التقى الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في صنعاء امس مع عبد الرحمن العطية أمين عام مجلس التعاون الخليجي، وتركز الحديث خلال اللقاء حول تعزيز علاقات التعاون والاخاء بين الجمهورية اليمنية ودول مجلس التعاون الخليجي وسبل تطويرها في شتى المجالات وعلى وجه الخصوص التعاون في المجال الاقتصادي،
وأطلع العطية الرئيس اليمني على نتائج اجتماع اللجنة الفنية الخليجية اليمنية الأخير في مقر الأمانه العامة بالرياض وما توصلت إليه بشأن إعداد دراسات تحدد الاحتياجات التنموية لليمن بالإضافة إلى التحضير لمؤتمر استكشاف الفرص الاستثمارية في اليمن الذي سيدعى إليه رجال الأعمال من الجانبين الخليجي واليمني، وكذا المؤتمر الدولي للمانحين·
و شدد الرئيس صالح على ضرورة تعزيز وتوطيد علاقات التعاون والإخاء وتطوير جوانب العمل العربي المشترك، في ظل الأوضاع التي تشهدها المنطقة، مجددا ترحيبه بالاستثمارات الخليجية في اليمن·· ومؤكداً أنها ستلقى كل الرعاية والاهتمام·· وأشار إلى أن اليمن عموماً أرض خصبة لكل أنواع الاستثمارات ولديها قانون مشجع يضمن رأس المال للمستثمر·
من جانبه، أشاد العطيه بمنظومة الإصلاحات الاقتصادية والقضائية والإدارية ومسيرة عملية التنمية في اليمن·· مؤكداً أن الأوضاع في المنطقة تتطلب منا جميعاً التكاتف والتآزر لما فيه مصلحة شعوبنا وبلداننا· وقد قلد الرئيس اليمني عبد الرحمن العطيه وسام 'الوحدة 22 مايو' تقديراً للجهود المتميزة التي يبذلها في تعزيز العلاقات الأخوية والتعاون المشترك بين الجمهورية اليمنية ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية·

اقرأ أيضا

ثلاثة قتلى بانفجار سيارة مفخخة في ريف الرقة