الاتحاد

الرياضي

اختفاء مارادونا قبل أولى مباريات فريقه المكسيكي في بطولة كلاوسورا

دييجو مارادونا

دييجو مارادونا

يستعد فريق لوس دورادوس المكسيكي، لخوض أول مباراة في بطولة (كلاوسورا) أمام منافسه سيلايا، في ظل عدم وضوح الرؤية بالنسبة لموقف مدربه الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا.
فعقب خسارة المباراة الحاسمة في بطولة (أبرتورا) على يد أتلتيكو سان لويس، حصل المدرب الأرجنتيني على عطلة أمضاها في بلاده، وقبل يومين من المباراة اختفى تماما. لكن محاميه ماتياس مورلا يتفاوض على استمراره في قيادة الفريق رغم أن النادي لم يدل بشيء في هذا الصدد.
كان لويس إيسلاس كبير مساعدي مارادونا قد غادر، أثناء وجود الأخير في الأرجنتين، النادي المكسيكي على خلفية مشكلات مع الإدارة، لذا فإن أسطورة كرة القدم الأرجنتينية سيتعين عليه الاستمرار بدون إيسلاس حال تقرر في النهاية بقاءه مع لوس دورادوس.
من جانبه، أعلن النادي المكسيكي استقدام الأرجنتيني خوسيه ماريا مارتينيز ضمن الجهاز الفني لفريق كرة القدم، إلا أنه لم يتطرق لوضع مارادونا منذ وصوله في سبتمبر حيث نجح منذ ذلك الحين في تغيير عقلية الفريق وتحقيق الانتصارات.
كان مارادونا قد تولى في سبتمبر الماضي مسئولية لوس دورادوس الذي كان في ذيل ترتيب جدول الدرجة الثانية ونجح في قيادته لخوض مجموعة تضم أفضل ثمانية فرق قبل أن يخسر النهائي المؤهل لدوري الدرجة الأولى أمام سان لويس في الوقت الإضافي.
واشتبك مارادونا عقب هذه المباراة مع مشجعي الفريق المنافس، ما استوجب توقيع عقوبة عليه.

اقرأ أيضا