الاتحاد

الرياضي

الهاشمي: «أولمبياد الضباط» محطة مثالية لإعداد أبطال الجو جيتسو

الإمارات - أبوظبي اليوم الختامي للجيوجتسو المحرر نبيل فكريالمصور شادي ملكاوي

الإمارات - أبوظبي اليوم الختامي للجيوجتسو المحرر نبيل فكريالمصور شادي ملكاوي

أبوظبي (الاتحاد)

رفع عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد الآسيوي رئيس اتحاد الجو جيتسو، باسم كل المنتسبين للاتحاد، أسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مثمناً آيادي سموه ودعمه الدائم للرياضة والرياضيين بشكل عام، وللعبة الجو جيتسو خاصة، ولكل المنتمين إليها، من لاعبين وإداريين وفنيين.
كما أعرب عن بالغ شكره وتقديره إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي ودعمه المتواصل لتنمية الحركة الرياضية، مثمنا اهتمام ودعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لرعاية سموه الدائمة للرياضة في شتى المحافل، ومنها أولمبياد الضباط الرمضاني، الذي بات فعالية رئيسية ودائمة في أجندة الرياضة الإماراتية، كما بات بداية تنتظرها مختلف اللعبات، لتكون نقطة الانطلاقة لموسم جديد، حافل بالتحديات.
واكد الهاشمي ان تواصل البطولة لمدة 19 عاماً بحد ذاته انجاز تفخر به الساحة الرياضية، لإسهاماتها الفاعلة والكبيرة في دعم مساعي التنمية والتقدم الرياضي، وتوفير منصات الاحتكاك والتجارب لكافة الاتحادات الرياضية، بجانب إسهاماتها في تخريج وصناعة الابطال من المواهب الواعدة، منوها على أن تنظيم البطولة خلال الفترة 21 يونيو الجاري وحتى 8 يوليو المقبل بمشاركة 4000 رياضي ورياضية في 12 مسابقة رياضية فردية وجماعية، يؤكد من جديد على اهمية ومكانة البطولة في أجندة الفعاليات الرياضية الرمضانية.
وقال الهاشمي: منذ فترة، أسدل الستار على موسم الجو جيتسو، الذي جاء حافلاً بالفعاليات والبطولات، سواء المحلية أو الإقليمية أو العالمية، وكان ثرياً وناجحاً والحمد لله من الوجوه كافة، ومن الطبيعي أن تتجه أفكارنا إلى الموسم الجديد، وما ينتظرنا فيه، وما نتطلع إليه، وتأتي دورة نادي ضباط القوات المسلحة الرمضانية بنسختها التاسعة عشرة، بوصفها محطة مثالية، ننطلق منها إلى الموسم الجديد، ونطمئن على لاعبينا، ونوفر لهم فرص احتكاك مثالية.
وأضاف: «نحن في اتحاد الجو جيتسو حريصون على أن نكون شركاء فاعلين في رؤى الوطن واستراتيجية التطوير والتنمية، والشراكة تأتي بالمساهمة في تخريج جيل من الأبطال المتوازنين نفسياً وذهنياً وبدنياً وصحياً، وهذه المثل توفرها الجو جيتسو، ولذا باتت مشروعاً للوطن كله، وعرفت طريقها إلى المدارس وإلى كل بيت، وصارت بالنسبة لنا أمانة نحملها ونحن حريصون على أن نؤديها كما ينبغي، معاوداً التأكيد على أن الاتحاد بذلك إنما يريد أن يرد بعضاً من جميل الوطن».
وأشار إلى أن أولمبياد الضباط الرمضاني، يصب في صالح هذه الأهداف ويعززها، مشيداً بالنجاحات الكبيرة التي تحققت في النسخ الماضية، والجهد الكبير الذي تبذله اللجنة العليا كل عام، برئاسة الفريق الركن «م» محمد هلال سرور الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة، مشيراً إلى أن النجاح الذي تحقق عبر تاريخ البطولة حتى الآن، يؤكد احترافية القائمين عليها، وإلا ما وصلوا إلى هذه المرحلة، يرافقهم كل هذا النجاح.
وأكمل أن البطولة، ستكون أيضاً، نافذة تطل منها الجو جيتسو على الجماهير، كما أطلت من قبل، معربا عن أمله في أن تكون النجاحات التي حققتها الجو جيتسو حافزاً لبقية الأندية، لتبني اللعبة، باعتبارها منصات الانطلاق للاعبين والمواهب، ولأنها الشريك الفعلي في المسيرة.
واختتم الهاشمي، متمنياً النجاح لأولمبياد الضباط الرمضاني، وقال: ليس لدينا أدنى شك أن هذه التظاهرة الرياضية ستأتي كما تعودنا مبهرة، وستمثل إضافة حقيقية إلى الجو جيتسو لكل الألعاب المشاركة، مثلما حدث من قبل، وساهمت تلك الدورة الرائدة وصاحبة الشهرة الكبيرة في تأهيل الأبطال وإعدادهم أفضل إعداد لقادم المنافسات والبطولات.


منصة الأبطال
أبوظبي (الاتحاد)

رفع عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد الآسيوي رئيس اتحاد الجو جيتسو، باسم كل المنتسبين للاتحاد، أسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مثمناً آيادي سموه البيضاء ودعمه الدائم للرياضة والرياضيين بشكل عام، وللعبة الجو جيتسو خاصة، ولكل المنتمين إليها، من لاعبين وإداريين وفنيين.

وأعرب عن بالغ شكره وتقديره إلى سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي ودعمه المتواصل لتنمية الحركة الرياضية، مثمنا اهتمام ودعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ورعاية سموه الدائمة للرياضة في شتى المحافل، ومنها أولمبياد الضباط الرمضاني، الذي بات فعالية رئيسية ودائمة في أجندة الرياضة الإماراتية، كما بات بداية تنتظرها مختلف اللعبات، لتكون نقطة الانطلاقة لموسم جديد، حافل بالتحديات.
واكد الهاشمي ان تواصل البطولة لمدة 19 عاماً بحد ذاته انجاز تفخر به الساحة الرياضية، لإسهاماتها الفاعلة والكبيرة في دعم مساعي التنمية والتقدم الرياضي، وتوفير منصات الاحتكاك والتجارب لكافة الاتحادات الرياضية، بجانب إسهاماتها في تخريج وصناعة الابطال من المواهب الواعدة، منوها على أن تنظيم البطولة خلال الفترة 21 يونيو الجاري وحتى 8 يوليو المقبل بمشاركة 4000 رياضي ورياضية في 12 مسابقة رياضية فردية وجماعية، يؤكد من جديد على اهمية ومكانة البطولة في أجندة الفعاليات الرياضية الرمضانية.
وقال الهاشمي: منذ فترة، أسدل الستار على موسم الجو جيتسو، الذي جاء حافلاً بالفعاليات والبطولات، سواء المحلية أو الإقليمية أو العالمية، وكان ثرياً وناجحاً والحمد لله من الوجوه كافة، ومن الطبيعي أن تتجه أفكارنا إلى الموسم الجديد، وما ينتظرنا فيه، وما نتطلع إليه، وتأتي دورة نادي ضباط القوات المسلحة الرمضانية بنسختها التاسعة عشرة، بوصفها محطة مثالية، ننطلق منها إلى الموسم الجديد، ونطمئن على لاعبينا، ونوفر لهم فرص احتكاك مثالية.وأضاف: «نحن في اتحاد الجو جيتسو حريصون على أن نكون شركاء فاعلين في رؤى الوطن واستراتيجية التطوير والتنمية، والشراكة تأتي بالمساهمة في تخريج جيل من الأبطال المتوازنين نفسياً وذهنياً وبدنياً وصحياً، فالجو جيتسو باتت مشروعاً للوطن كله، وعرفت طريقها إلى المدارس وإلى كل بيت، وصارت بالنسبة لنا أمانة نحملها ونحن حريصون على أن نؤديها كما ينبغي، معاوداً التأكيد على أن الاتحاد بذلك إنما يريد أن يرد بعضاً من جميل الوطن».

وأشار إلى أن أولمبياد الضباط الرمضاني، يصب في صالح هذه الأهداف ويعززها، مشيداً بالنجاحات الكبيرة التي تحققت في النسخ الماضية، والجهد الكبير الذي تبذله اللجنة العليا كل عام، برئاسة الفريق الركن «م» محمد هلال سرور الكعبي رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة، مشيراً إلى أن النجاح الذي تحقق عبر تاريخ البطولة حتى الآن، يؤكد احترافية القائمين عليها، وإلا ما وصلوا إلى هذه المرحلة، يرافقهم كل هذا النجاح.
وأكمل أن البطولة، ستكون أيضاً، نافذة تطل منها الجو جيتسو على الجماهير، كما أطلت من قبل، معربا عن أمله في أن تكون النجاحات التي حققتها الجو جيتسو حافزاً لبقية الأندية، لتبني اللعبة، باعتبارها منصات الانطلاق للاعبين والمواهب، ولأنها الشريك الفعلي في المسيرة.
واختتم الهاشمي، متمنياً النجاح لأولمبياد الضباط الرمضاني، وقال: ليس لدينا أدنى شك أن هذه التظاهرة الرياضية ستأتي كما تعودنا مبهرة، وستمثل إضافة حقيقية إلى الجو جيتسو لكل الألعاب المشاركة، مثلما حدث من قبل، وساهمت تلك الدورة الرائدة وصاحبة الشهرة الكبيرة في تأهيل الأبطال وإعدادهم أفضل إعداد لقادم المنافسات والبطولات.
من ناحيته، أكد فيصل الكتبي بطل منتخبنا للجو جيتسو، أن أولمبياد الضباط الرمضاني، تجاوز حدود الفعالية العادية، حتى بات منصة للأبطال، سواء في الجو جيتسو، أو بقية الألعاب الأخرى، مؤكدا حرص النجوم على المشاركة في الدورة التي تحقق نجاحاً استثنائياً كل عام، وتحظى بمشاركة النخبة، سواء من الإمارات أو خارجها.
وأشار إلى أن أهمية الدورة كونها تأتي بعد استراحة بطولة العالم، كما تعتبر خير استعداد للموسم المقبل، لافتاً إلى حرصه على المشاركة في الأولمبياد الرمضاني، للحفاظ على جاهزيته للتحديات العالمية.
وقال فيصل الكتبي: كل النجوم ممتنون لهذه الدورة العزيزة على قلوبنا، فمثلما تمثل محطة إعداد للأبطال، هي أيضاً كانت نافذة للكثير من اللاعبين، أطلوا منها على الساحة الرياضية وسطروا إنجازاتهم الأولى، وبفضل ما حققوه فيها، انطلقوا إلى آفاق النجومية بعد ذلك، وكلهم أمل في تحقيق المزيد، ولذا لن ينسى لاعب في أي رياضة فضل أولمبياد الضباط، وما قدمه له من عون على طريق النجومية.أضاف: أولمبياد الضباط أيضاً، يمثل حالة اجتماعية ارتبطنا بها في الشهر الكريم من كل عام، حيث باتت تستحوذ على اهتمام اللاعبين والأسر والجماهير، لا سيما في ظل تنوع الألعاب المنضوية تحت لوائها، شاكراً للجنة المنظمة للدورة الرمضانية الكبرى هذا الجهد الكبير، الذي يتضاعف عاماً بعد عام، ويصب في مصلحة الرياضة الإماراتية ككل.

وقال الكتبي: الجميل أيضاً أن الدورة، ليست محلية، ولكنها تشهد في كل مرة مشاركة العديد من نجوم الألعاب في الوطن العربي، ومن بين تلك الرياضات الجو جيتسو، الأمر الذي يتيح لنا اختبار قدراتنا أمام منافسين غير تقليديين، والاحتكاك بمستويات متنوعة من دول مختلفة، وأحياناً ما نجد لاعبين عالميين، سواء من المقيمين هنا على أرض الإمارات، أو من سمعوا عن أولمبياد الضباط ويحرصون على المشاركة فيه، وفي هذا فائدة كبرى، كانت لها انعكاساتها علينا في كل مرة شاركنا فيها.

اقرأ أيضا

عبدالله بن زايد: الجزائر تستحق اللقب