الاتحاد

دنيا

سيارات النواعم تجذب المشترين


قيادة المرأة تختلف عن قيادة الرجل، عبارة تقال في معرض التأكيد على أن المرأة تعتني بسيارتها على نحو مميز، وبالتالي تحرص في قيادتها على عدم ارتكاب الحوادث أو الدخول في مشاكل السرعة والمناطق الوعرةوما تسببه من تلف للسيارة، وعليه، فالسيارة التي تقودها امرأة أنظف على المستوى الميكانيكي والشكلي، وبالتالي تجد سيارات 'النواعم' قبولاً أكبر من المشترين، ولأن السوق محكوم بالعرض والطلب فإن عبارة استعمال سيدة ترفع قيمة السيارة وتجلب سعراً أعلى·
فتحية البلوشي:
يجمع الكثيرون على أن القيادة الناعمة للسيارة تزيد من عمرها الافتراضي، وتحافظ على متانتها وأجزائها، وعلى هذا فسيارات النساء العابقة بأريج العطور تعلن انتصارها على سيارات الشباب التي صارت أكثرها تئن تحت وطأة السرعة والحوادث واللامبالاة· هذه حقيقة تؤكدها عبارة 'سيارة استعمال سيدة' في اعلانات بيع السيارات والتنافس على شراء السيارات التي تخضع لهذا البند·
مطلوبة من الزبائن
وكي لا نذهب بعيداً في الاستنتاجات، أحببنا أن 'نعطي الخبز لخبازه' من البداية، فسألنا عدداً من أصحاب معارض السيارات، فأجمعوا على قيمة اللمسات الأنثوية التي يتركها استعمال سيدة على السيارة؛ فهذا كمال عبدالرحيم فايز (مدير أحد معارض السيارات) يقول: 'بعض الزبائن يفضلون فعلا سيارة تقودها سيدة، لاعتقادهم أن الفتاة أكثر محافظة على أغراضها ومقتنياتها من الشاب، وتحرص على عدم السرعة، وتتمهل جدا عند المطبات الصناعية، وتفكر ألف مرة قبل الدخول إلى مكان وعر، الأمر الذي يجعل سيارات البنات أطول عمرا من سيارات الشباب· ونادراً ما تمر علينا سيارة امرأة تعرضت لحوادث كبيرة وخضعت أجزاء كثيرة منها للتصليح والصبغ، إلا أن سيارات النساء مليئة بالخدوش لأن أغلبهن لا يعرفن التعامل مع مواقف السيارات·
ويرى كمال أن عمر سائقة السيارة يلعب دورا كبيرا في نظافة السيارة، فالفتاة الصغيرة التي حصلت حديثا على رخصة القيادة تعتقد أنها بارعة في القيادة، وربما تأخذها الفرحة فلا تعرف السيطرة على دواسة البنزين ومن ثم تستهلك طاقة السيارة، أما السيدة الكبيرة فعادة ما تكون ناضجة وغير متسرعة لذا يندر وجود عيوب في سيارتها·
مشاويرها قليلة
أما حسن الأقطش (تاجر سيارات) فيعزو الإقبال على سيارات السيدات، إلى محدودية مشاوير النساء والتي تقتصر في الغالب على الذهاب إلى العمل أو التسوق، بينما لا يتوانى الشاب عن الذهاب إلى دبي ثم العين ثم المنطقة الغربية في مشوار واحد! ولا يخفى على أحد أثر مثل هذا المشوار الطويل على سلامة السيارة وأجزائها خاصة إذا كان الشاب من هواة السرعة·
لكن هناك سبب آخر يزيد شهية أصحاب المعرض لشراء السيارات النسائية هو أن النساء أقل ارتكابا لمخالفات المرور كما يقول الأقطش، بعكس الشباب الذين توجد على سياراتهم غالباً مخالفات، وأحيانا كثيرة (لوك) أي قفل مروري على السيارة وبالتالي يكون صاحب السيارة مطلوبا لإدارة المرور·
أما بالنسبة لأصحاب المعارض الآخرين فقد أكدوا أن كون السيارة استعمال سيدة أو رجل لا يؤثر في شيء، فالمهم هو مدى سلامة أجزاء السيارة ونظافة المحرك والنظافة الداخلية، وكم كيلومتراً قطعت، وهل هي تحت ضمان الوكالة أو أنها واردة من خارج الدولة وغير ذلك، ولا تعدو عبارة 'استخدام سيدة' أن تكون نوعاً من الدعاية للسيارة·

اقرأ أيضا