الاتحاد

عربي ودولي

وثيقة عسكرية: رامسفيلد سمح بالانتهاكات في جوانتانامو


واشنطن - وكالات الأنباء: قالت مجلة 'صالون' التي تصدر على الانترنت مساء أمس الأول نقلا عن وثيقة عسكرية أميركية إن وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد سمح بالاستجواب 'المسيء والمهين' لمعتقل ينتمي ل'القاعدة' في جوانتانامو في2002· وفي تقرير صحفي وصفه متحدث باسم وزارة الدفاع (البنتاجون) بأنه يحوي 'خيالات' نقلت المجلة عن تقرير المفتش العام للجيش الذي صدر في ديسمبر5002 والذي جاء فيه أن رامسفيلد كانت له اتصالات مباشرة مع الجنرال الذي يشرف على الاستجواب في المعتقل الواقع بقاعدة جوانتانامو· يأتي التقرير الذي يحمل عنوان 'ما كان رامسفيلد يعرفه' في ظل دعوات وجهها جنرالات أميركيون متقاعدون له كي يتنحى ويتحمل مسؤولية الانتكاسات العسكرية في العراق· ونقلت المجلة عن التقريرالقول إن رامسفيلد تحدث بشكل منتظم مع الميجر جنرال جيفري ميلر المسؤول بشكل أساسي عن معاملة السجناء في العراق وفي جوانتانامو خلال استجواب المعتقل محمد القحطاني الذي كان يشتبه في انه كان سيكون احد الخاطفين في هجمات 11 سبتمبر· وقالت المجلة نقلا عن التقرير الذي يقع في 193 صفحة وحصلت المجلة عليه بموجب قانون حرية المعلومات إن القحطاني لقي معاملة 'مهينة ومسيئة' على أيدي الجنود الذين كانوا يتبعون خطة استجواب حظيت بموافقة رامسفيلد· وذكرت المجلة أنه على مدى 45 يوما خلال اواخر عام 2002 اجبر جنود القحطاني على الوقوف عاريا امام محققة واتهموه بانه مثلي واجبروه على ارتداء ملابس داخلية نسائية وأداء حركات 'تقوم بها الكلاب' وهو مقيد· واستشهدت المجلة ببيان صدر عن اللفتنانت جنرال راندال شميت وهو محقق عسكري جاء فيه ان شميت قال للمفتش العام 'وزير الدفاع ضالع بشكل شخصي في استجواب شخص واحد' على الأقل· من ناحية آخرى سخرت المعارضة الديموقراطية من الدعم الذي اعلنه الرئيس جورج بوش لرامسفيلد، مذكرة بسابقة تعود الى الاعصار كاترينا عندما هنأ بوش رئيس الوكالة الفيدرالية لادارة الأزمات مايكل براون قبل اسابيع من اقالته· وتساءل الحزب الديموقراطي في بيان 'متى كانت اخر مرة سمعنا فيها الرئيس يقول لشخص 'إنك تقوم بعمل مقدس؟'· واعتبرت مديرة الاتصال في الحزب الديموقراطي كارن فيني 'ان رفض الرئيس بوش الاعتراف بأن الوقت قد حان للقيام بتغييرات والتخلي عن رامسفيلد، دليل عدم اهلية وفشل الادارة'· وأكد بوش مساء أمس الأول 'دعمه الكامل وعرفانه التام' لرامسفيلد في مواجهة دعوات الجنرالات السابقين لاستقالة وزير الدفاع· الى ذلك أكد الجنرال جون باتيست أحد الجنرالات المتقاعدين الذين دعوا الى استقالة رامسفيلد ان هذه الحملة غير منسقة

اقرأ أيضا

زلزال قوي يضرب إندونيسيا