الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم تهوي بلا مبرر


دبي - عاطف فتحي:
منح المستثمرون في سوق الأسهم المحلية العقل والمنطق 'إجازة مفتوحة'، وتركوا أنفسهم فريسة لموجة تشاؤم غير مبررة هوت بالمؤشر العام وبأسعار العديد من الأسهم بصورة ملحوظة، وقاد سهم اعمار القيادي التراجع بعد أن فقد 70 فلسا من قيمته عند الإغلاق، وكان قد هوى إلى أدنى مستوياته وهو 16,35 درهم وسط معاملات كثيفة على السهم تجاوزت المليار ونصف المليار درهم من بين معاملات إجمالية قاربت 2,6 مليار درهم في سوق دبي أمس الذي خسر مؤشره العام 25 نقطة بنسبة 3,71% لينهي المعاملات عند 653 نقطة·
واقتصر الحضور في سجل الرابحين أمس على أسهم 3 شركات من بين أسهم 20 شركة تم تداولها في سوق دبي، حيث ارتفعت أسعار أسهم كل من أمان وبنك الإمارات وبنك دبي التجاري، في حين كان ابرز الخاسرين سهم الوطنية للعقارات 'ليمت داون'، في حين تراجع سهم اعمار بنسبة 3,9%، كما شملت القائمة أسهم جلوبل والخليجية واياك· وأبدى مراقبون في سوق الأسهم المحلية دهشتهم من حركة المعاملات أمس التي بدأت على انخفاض طفيف لتتماسك الأسهم نسبيا في منتصف الجلسة قبل أن تستأنف مسيرة التراجع دون مبرر، وحار المحللون بين أسباب التراجع الغامض أمس بين قائل إن المستثمرين استغرقوا في موجة تشاؤم بعد إعلان اعمار عن أرباح قياسية بلغت 1,517 مليار درهم في حين أن التقديرات المبالغة وغير المنطقية كانت تذهب بالأرباح إلى مستوى الملياري درهم، في حين رأى فريق آخر أن عودة سوق الأسهم السعودية إلى التراجع الحاد ربما تركت أثرا نفسيا على سوق الإمارات·
وشهد سهم اعمار القيادي عمليات تسييل غير منطقية من جانب محافظ استثمارية وهو الأمر الذي كان قد بدأ في الأيام القليلة الماضية ومن قبل إعلان نتائج الربع الأول، وسط حالة من الغموض تكتنف المعاملات على سهم اعمار بالذات كون الشركة أعلنت عن نتائج مميزة فاقت التوقعات 'الرصينة والمنطقية' لكنها لم تلب 'شطحات الخيال' من جانب البعض·
وقال هيثم عرابي المدير التنفيذي لمجموعة إدارة الأصول في شعاع كابيتال لـ'الاتحاد': لا أرى مبررا منطقيا لما يحدث، فنتائج اعمار جاءت ايجابية للغاية بل وبددت أية مخاوف كانت تراود المستثمرين من احتمال تباطؤ الربحية بعد نتائج الربع الأخير من العام ،2005 فالنتائج أظهرت نموا نسبته 14% عن الربع الأول من 2005 ونموا نسبته 50% عن الربع الأخير من العام الماضي، وكان ينبغي أن يتعامل المستثمرون بايجابية مع هذه الأرقام·· لقد كنت أتوقع نوعا من التراجع الطفيف في البداية ومن تحول السهم للارتفاع، وقد حدث أن تماسك السهم بعد فترة تراجع، إلا انه سرعان ما هوي بصورة غامضة ودون مبرر·
ويضيف عرابي: هناك موجة تشاؤم لا أرى لها مبررا، واعتقد أن شريحة لا يستهان بها من المستثمرين مازالت غائبة عن السوق وهذا أمر غريب فقد كان هؤلاء يشترون بكثافة عندما كانت الأسعار ترتفع بصورة يومية، وعندما كان مكرر الأسعار أعلى بكثير·· ثم هم بعيدون حاليا عن السوق وقد وصلت الأسعار إلى مستويات لم يكن من المتصور وصولها إليها من قبل·
وقال عرابي: مثلما التراجع غير مبرر فان غياب شريحة واسعة عن السوق يعد امرا غير مبرر ايضا، وفي اعتقادي فان غياب هؤلاء يترك الملعب مفتوحا امام المضاربين ومن يتعمدون تحريك الاسهم صعودا او هبوطا لان فرصتهم لتحقيق غاياتهم كانت اصعب بكثير عندما كانت المعاملات اليومية انشط وقيم التداول عند 3-4 مليارات درهم·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر قانوناً بضم «التنظيم العقاري» لـ«أراضي وأملاك دبي»