الاتحاد

كرة قدم

كايو جونيور: عازمون على تصحيح الصورة «المحلية» في «القارية»

كايو جونيور يتحدث في المؤتمر الصحفي (الاتحاد)

كايو جونيور يتحدث في المؤتمر الصحفي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

أكد البرازيلي كايو جونيور مدرب الشباب أن مباراة فريقه أمام بونيودكور الأوزبكي اليوم تعد فرصة مواتية أمام لاعبيه للخروج من الأجواء المحلية ونسيان سلسلة النتائج الإيجابية التي تعرضوا لها في الفترة الأخيرة، وبالتالي تقديم عرض قوي وصورة مختلفة تعيدهم إلى أجواء الانتصارات وتشكل منعرجاً جديداً في بقية مشوار الموسم. وأضاف أن فريقه يستحق التواجد في دور المجموعات؛ لأن إمكانات الأخضر كبيرة، وبالإمكان المنافسة بجدية في الدور المقبل؛ لذلك يجب استعادة الثقة في النفس، والغائبة عن الفريق وتحقيق هدف العبور إلى المرحلة المقبلة.
وأوضح أن فريقه سافر قبل ثلاثة أيام من موعد المباراة بنية إخراج اللاعبين من أجواء المسابقات المحلية ورفع درجة التركيز في المواجهة الآسيوية، مبدياً ثقته الكبيرة في أن لاعبيه على قدر التحدي، وقدرتهم على انتزاع الفوز من طشقند والعودة ببطاقة التأهل.
وشدد على أن مشكلة الجوارح نفسية بالدرجة الأولى بسبب عناد الحظ لهم في المباريات الماضية، وأنه بمجرد تحقيق نتيجة إيجابية، فإن الأمور ستتغير بشكل مباشر.
وعن فريق بونيودكور الأوزبكي، أوضح كايو أنه راقب المنافس خلال وجوده في معسكر الإمارات، وجمع بعض التقارير الفنية التي ساعدته على التجهيز للمباراة، مؤكداً أن تأخر انطلاقة الدوري الأوزبكي تجعل المنافس غامضاً، إلا أن المهم بالنسبة إليه هو أداء الشباب ونجاح اللاعبين في ترجمة الفرص التي يحصلون عليها إلى أهداف حتى يحقق فريقه الفوز، ويحصل على بطاقة التأهل لدوري المجموعات.

اقرأ أيضا