صحيفة الاتحاد

كرة قدم

الريال يؤمن القمة بثلاثية في ليجانيس

بيل واصل تألقه وقاد الريال لفوز جديد (رويترز)

بيل واصل تألقه وقاد الريال لفوز جديد (رويترز)

مدريد (د ب أ)

قاد الجناح الويلزي جاريث بيل فريقه ريال مدريد للانفراد بصدارة الدوري الإسباني، بعد أن منحه الفوز على ضيفه ليجانيس 3/‏‏ صفر في المرحلة الحادية عشرة من المسابقة، ليواصل النجم تألقه مع الفريق في المباريات الأخيرة.
وسجل بيل الهدفين الأول والثاني للريال في الدقيقة 38 وفي الثواني الأخيرة من الشوط الأول، قبل أن يختتم الفارو موراتا التسجيل في الدقيقة 76.
ورفع الريال رصيده إلى 27 نقطة في الصدارة بعد أن حقق فوزه الرابع على التوالي والثامن له هذا الموسم مقابل 3 تعادلات، علماً بأنه الوحيد من بين جميع فرق الدوري الإسباني الذي لم يتعرض لأي هزيمة.
وتعرض ليجانيس للهزيمة الرابعة على التوالي والسابعة له هذا الموسم مقابل تعادل وحيد و3 انتصارات، ليبقى الفريق في المركز السابع عشر برصيد 10 نقاط.
ومر ربع الساعة الأول من المباراة دون أن يشهد أي فرص حقيقية، ولكن الأفضلية كانت لمصلحة الريال، بفضل تحركات كريستيانو رونالدو وجاريث بيل ومارسيلو.
وجاءت أول فرصة لريال مدريد مع حلول الدقيقة 20، بعدما تلقى الفارو موراتا تمريرة عرضية من جاريث بيل ليسدد الكرة برأسه من داخل منطقة الجزاء، ولكن الكرة علت العارضة بقليل. وأهدر رونالدو فرصة مؤكدة للريال في الدقيقة 22، بعد أن تلقى تمريرة طولية على حدود منطقة الجزاء، ليسدد بشكل مباشر، ولكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك.
وهدأ إيقاع اللعب تماماً بعد مرور نصف الساعة الأول قبل أن يكسر رونالدو الصمت بتسديدة متوسطة القوى، لكن الكرة مرت بعيداً عن المرمى. وجاء الهدف الأول للريال في الدقيقة 38 عن طريق جاريث بيل الذي تلقى تمريرة رائعة من ايسكو داخل منطقة الجزاء، ليراوغ جون أندير سيرانتيس حارس الافيس ويسدد دون عناء في الشباك.
وفي الثواني الأخيرة من الشوط الأول، أضاف جاريث بيل الهدف الثاني له ولفريقه، إثر ضربة حرة أحدثت دربكة في دفاعات الافيس، ليمرر موراتا الكرة على خط منطقة الجزاء إلى بيل الذي لمس الكرة بكل سهولة إلى داخل المرمى.
وكاد رونالدو أن يحرز الهدف الثالث للريال بعد مرور 6 دقائق من بداية الشوط الثاني عبر ضربة حرة مباشرة، ولكن الكرة مرت من فوق الشباك مباشرة.
وسنحت فرصة جديدة للريال في الدقيقة 60 بعدما أرسل توني كروس عرضية إلى جاريث بيل داخل منطقة الجزاء، ولكن النجم الويلزي لم يحسن التعامل مع الكرة.
وعلى عكس سير اللعب تماماً، كاد الكسندر زيمانوفسكي أن يرد بهدف لفريق ليجانيس، إثر هجمة مرتدة سريعة أنهاها لاعب الوسط الأرجنتيني بتسديدة رائعة، ولكن كيلور نافاس حارس الريال أبعد الكرة بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.
وأضاف الفارو موراتا الهدف الثالث للريال في الدقيقة 76 بعد تمريرة رائعة من توني كروس، راوغ اثنين من مدافعي الفريق الضيف، وسدد في الزاوية الضيقة لمرمى الحارس جون أندير سيرانتيس.
ولم يحدث أي جديد في الدقائق الأخيرة، ليخرج الريال فائزاً بثلاثية نظيفة، ويحصد ثلاث نقاط غالية.