الاتحاد

عربي ودولي

توقيفات جديدة في مخطط اغتيال نصرالله


بيروت - الاتحاد: كشف النقاب في بيروت عن اتساع دائرة التحقيقات القضائية العسكرية التي تتسم بالسرية التامة مع افراد الشبكة 'الارهابية' التي كانت تخطط لاغتيال امين عام 'حزب الله' حسن نصرالله، بعدما ارتفع عدد الموقوفين والمشتبه بهم الى ما يقارب المئة شخص·
ورغم ندرة المعلومات الرسمية التي تحيط بهذا الملف وتأكيد وزير الدفاع الياس المر على 'انه لا تضخيم للمعلومات عن الشبكة المتهمة بالتخطيط لاغتيال نصرالله' ذكرت صحيفة 'الشرق' في صدر صفحتها الاولى 'ان التحقيقات شملت اكثر من 95 شخصاً وان عدد الموقوفين ارتفع من 9 الى 14 متهماً صدرت مذكرات توقيف وجاهية بحقهم، واتهموا مباشرة بالتخطيط لعمليات امنية واسعة تتعدى التخطيط لاغتيال نصرالله الى تفجير حسينيات ومساجد ومؤسسات رسمية واغتيال شخصيات سياسية وروحية قيادية'·
وفي حين تكتمت المصادر القضائية، ورفضت اعطاء اية ايضاحات حول التحقيق او الاشخاص الموقوفين والملاحقين، تضاربت المعلومات حول توقيف المدعو مشهور صليبي (شقيق الموقوف غسان صليبي) والمعروف بـ'ابو شعيب' حيث ذكرت بعض المصادر بانه تم اعتقاله وصدرت مذكرة توقيف وجاهية بحقه، في حين نفت مصادر اخرى ذلك واشارت الى انه ما زال فاراً من وجه العدالة·
واوضحت المصادر وفق 'الشرق' ان التحقيقات القضائية العسكرية التي تجري خلف ابواب موصدة جيداً مع الموقوفين الذين اصروا على حضور موكليهم تتركز حول معرفة مدى علاقة الشبكة الارهابية بالمدعو جمال كرارة المعروف باسم 'ابو هيثم' وهو احد المتهمين الرئيسيين في زعامة هذه الشبكة، بعدما تبين من التحقيقات ان علاقة وطيدة تربط بين 'ابو شعيب' 'وابو هيثم' حيث كان الاول يعمل تحت امرة الثاني خلال الاحداث الاهلية في جهاز امني حزبي'·
يذكر ان 'أبو شعيب' كان قد اعتقل ابان الحرب الاهلية اللبنانية من قبل المخابرات السورية بجرم القاء متفجرات واعمال مخلة بالامن والاستقرار وسجن في سوريا لمدة 15 عاماً اطلق بعدها ليعود الى بيروت·
وافادت المعلومات ذات الصلة بالتحقيق مع افراد الشبكة 'الارهابية' (حسب الشرق) بان 'ابو شعيب' وبعد عودته من الاسر في سوريا ظهر لابناء محلته (الطريق الجديدة) بمظهر المؤمن المتدين وكان يشارك في الافراح والاتراح ويتقرب من شباب المحلة، بعدما اطلق لحيته وارتدى زي المتدينين (جلباباً ابيض اللون وقلنصوة بيضاء وعباءة) وفجأة ظهرت عليه بوادر الثراء وهو معروف اصلاً بانه يعاني العوز والفاقة، وجدد علاقاته مع 'ابو هيثم' ورفاقه الذين عمل معهم خلال الحرب في لبنان الامر الذي يرجح فكرة ارتباط الشبكة الارهابية بجهات كبرى خارجية لا يزال 'ابو هيثم' يشــرف عليــها ويديرها شخصياً·
وقالت المعلومات التي توافرت: ان الشبكة استنهضت منذ مدة لا تقل عن 9 أشهر، وهي تعمل على قاعدة الخلايا الصغيرة، وان احد افراد هذه الشبكة ويدعى يوسف·ق، المعروف جيداً من ابناء طريق الجديدة ظهر بدوره بزي مشابه تماماً لـ'ابو شعيب' فاطلق لحيته وارتدي 'الجلباب' ومع ذلك كان يلعب 'القمار' ويتردد على النوادي الليلية والبارات، ويتظاهر امام الناس بانه معاق عقلياً، وهو يحمل افادة من احدى المؤسسات تفيد بانه غير مسؤول عن تصرفاته، لكن المعلومات اوضحت بانه كان يمثل هذا الدور لاغراض تتصل بخطط الشبكة 'الارهابية' وكشفها التحقيق·
واشارت المعلومات الى ان الشبكة كشف امرها من قبل احد عناصرها عن طريق الخطأ، من قبل ان تباشر الاعداد لتنفيذ الاعمال المخلة بالامن وانها استغلت الشعور الطائفي والمذهبي وعملت عليه لتجنيد الافراد لصالحها، وقالت: ان هذا العنصر وهو موقوف حالياً من ضمن الـ 14 كان مكلفاً بتجنيد عناصر الى هذه الشبكة وامضى 15 يوماً في منطقة البقاع حيث اجرى اتصالات ببعض شبان المنطقة قبل ان يعود الى بــيروت·
وقالت المعلومات ان هذا العنصر غير هندامه بعدما كلف بمهمة اختراق أمن 'حزب الله' ونظراً لكون هذا الامن محصناً جداً، شكل هذا العنصر الخيط للوصول الى باقي افراد الشبكة الارهابية، بعدما شكك بعض قادة امن 'المقاومة' بمصداقيته واخذوا يراقبون تحركاته التي قادتهم الى كشف الشبكة، وبعد التحقيق مع 9 من افرادها سلموا الى مخابرات الجيش·

اقرأ أيضا

إسرائيل توقف نقل الوقود إلى المحطة الوحيدة في غزة