الاتحاد

أخيرة

راما ياد الأكثر شعبية في فرنسا

تصدرت وزيرة الدولة الفرنسية لحقوق الإنسان راما ياد، وهي السوداء الوحيدة في حكومة فرانسوا فيون ترتيب الشخصيات السياسية مع حصولها على تأييد 60% من الفرنسيين (زائد 2) حسب استطلاع لمعهد ''ايبسوس'' ومجلة ''لو بوان''·
وحصلت راما ياد على تقييم إيجابي من 60% من الفرنســـيين (زائد نقطتين) مقابل 23% من الآراء السلبية متقــــدمة على وزيـــر الخارجية الذي يشرف على عملها برنار كوشنير (59%) حسب الاســـتطلاع·
وتعرضت الوزيرة السوداء الوحيدة في الحكومة والتي ترمز إلى انفتاح النخبة على الأقليات، خلال الأسابيع الأخيرة لغضب الرئيس نيكولا ساركوزي بعد رفضها الترشح إلى الانتخابات الاوروبية·
واغتنم عدد من المقربين من الرئيس الفرصة لمهاجمتها بشدة على الأثر·
وتعرض برنار كوشنير، وهو أحد أكثر الشخصــــيات المفضلة لدى الفرنسيين، مؤخراً لهجوم في كتاب اتهمه بتضارب المصالح في إدارة عقود استشارات في مجال الصحة العامة أبرمتها مع الجابون والكونجو شركات يديرها مقربون منه·

اقرأ أيضا