الاتحاد

عربي ودولي

العواصف العاتية تضرب فرنسا وبريطانيا وسويسرا

الأمواج العاتية  تضرب حائط الصد البحري في شمال فرنسا أمس

الأمواج العاتية تضرب حائط الصد البحري في شمال فرنسا أمس

فيما تعاني عدة دول اوروبية من العواصف العاتية المصحوبة بالأمطار الغزيرة والثلوج تتواصل في أستراليا الحرائق المدمرة التى راح ضحيتها للآن ما لا يقل عن 200 قتيل · والتي فاقمها الجفاف والرياح الساخنة ·
وقد قامت الشرطة الاسترالية امس بعمليات تمشيط في منطقة حولت الحرائق لونها إلى السواد بحثا عن أي معلومات في عملية مطاردة أشخاص ربما أشعلوا الحرائق عمدا فيما بدا أن عدد القتلى بسبب أسوأ حرائق للغابات شهدتها البلاد تجاوز 200 شخص·
وفيما يخشى من تمدد الحرائق لتشمل مزيدا من القرى ، بدأت شرطة ولاية فيكتوريا أكبر تحقيق حول إشعال الحرائق عمدا أطلق عليه ''عملية العنقاء''·· حيث تسود شكوك بأن الحرائق التي اجتاحت ولاية فيكتوريا ليلة السبت الماضي كانت ''مريبة'' نظرا لأنه لم يكن هناك أي أحداث طبيعية مثل البرق أشعلت الحرائق·
وأعلن مسؤولون منطقة الكارثة ، وهي أكثر من ضعف مساحة لندن وتشمل أكثر من 20 بلدة شمالي ملبورن ، منطقة جريمة·
وتأكدت وفاة 173 شخصا على الاقل في الحرائق لكن مسؤولين يقولون إن عدد القتلى سيرتفع· وقال برومبي للصحفيين ''مازال هناك عدد كبير من الاشخاص يتجاوز ال 50 يعتقد أنهم توفوا بالفعل لكن لم تتحدد هوياتهم بعد''· وأضاف ''سيكون هناك عدد كبير سيتجاوز 200 قتيل''·
في اوروبا ، ضربت عاصفة شتى أنحاء شمال فرنسا امس مما أسفر عن انقطاع الكهرباء عن أكثر من 600 ألف منزل في حين هبت رياح عاتية على بريطانيا وسويسرا·
وهذه هي ثاني عاصفة كبيرة تضرب فرنسا في أقل من ثلاثة أسابيع بعد عاصفة أسفرت عن مقتل أربعة أشخاص وانقطاع الكهرباء عن مليوني منزل في 24 يناير بجنوب غرب البلاد·
وتأخر عدد كبير من الرحلات الجوية امس بعد اغلاق مطاري باريس استثنائيا· لكن حركة الطيران استؤنفت تدريجيا امس بعد ان تبين ان شدة الرياح اقل قوة مما كان متوقعا·
وقال مدير شركة الكهرباء الفرنسية التي ما زالت تكافح لإصلاح خطوط الكهرباء في جنوب غرب البلاد بعد العاصفة الأولى إن 608 آلاف منزل في المناطق الشمالية انقطعت عنها الكهرباء مع سقوط الأشجار وأبراج الكهرباء·
وهبت رياح عاتية على سويسرا مساء أمس الاول وصباح امس الثلاثاء بلغت سرعتها 150 كيلومترا في الساعة في منطقة جبال جورا على الحدود مع فرنسا·· فيما ضربت العواصف بريطانيا وتسببت في هطول أمطار غزيرة مع رياح عاتية وثلوج مما يثير مخاوف من حدوث سيول ·· كما تساقطت الثلوج على شرق ويلز وجلوسترشير حيث انقطعت الكهرباء عن ثلاثة آلاف منزل على الأقل·

اقرأ أيضا

ترامب: أردوغان اعترف بخرق وقف إطلاق النار في سوريا