صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

فيديو وصور.. كلينتون تتقدم على ترامب بفارق 5 نقاط في استطلاع جديد



أفاد استطلاع جديد للرأي نشرت نتائجه في وقت مبكر اليوم الأحد بأن المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون تتقدم بفارق خمس نقاط على منافسها الجمهوري دونالد ترامب.

وأضاف الاستطلاع الذي أجرته صحيفة واشنطن بوست وايه.بي.سي أن كلينتون حصلت على نسبة 48 بالمئة مقابل 43 بالمئة.

وكان استطلاع مماثل نشرت نتائجه يوم الجمعة الماضي أظهر أن كلينتون حصلت على 47 بالمئة مقابل 44 بالمئة لترامب. وأشار الاستطلاع الجديد إلى أن كلينتون تحظى بميزة وهي أن 55 بالمئة من داعميها يقولون إنهم يؤيدونها هي في الأساس لكن 43 بالمئة فقط من ناخبي ترامب ذكروا أنهم يدعمونه فيما قال عدد أكبر ممن سيعطونه أصواتهم إنهم «يعارضون كلينتون في الأساس».





وأجلت الأجهزة الأمنية أمس السبت المرشح الجمهوري إلى البيت الأبيض دونالد ترامب من على منصة خلال تجمع في رينو (نيفادا غرب)، ليعود إليها مجددًا بعد لحظات، وذلك إثر انذار كاذب بوجود رجل مسلح.

وأعلن جهاز الأمن السري الأميركي مساء السبت، أنه لم يتم العثور على أي سلاح في مكان التجمع الانتخابي.

وقد ألقي القبض فورًا على شخص من بين الحشد بعد أن صرخ «سلاح».





وأشار جهاز الأمن السري الأميركي المكلف أمن الرئيس الأميركي والمرشحين إلى البيت الأبيض، إلى أنه «لم يتم العثور على أي سلاح بعد تفتيش كامل لـ(هذا) الشخص والمكان المجاور» حيث كان يقف، وذلك بعد أن كان ورد تحذير من جانب شهود عيان في الحشد المشارك بالتجمع.

وبعد تأمين الحماية له، عاد ترامب إلى المنصة وسط هتافات الجمهور، وصرح «ما من أحد قال إن (الأمر) سيكون سهلًا بالنسبة إلينا، لكن لن يتم إيقافنا أبدًا (...)».





وأضاف المرشح الجمهوري «أريد أن أشكر الجهاز (الأمني) السري. هؤلاء الرجال رائعون».

وبدا في بادئ الأمر أن هناك شجاراً في صفوف الحشد، فأقدم عنصران أمنيان على إبعاد ترامب عن المنصة، لكنه عاد وأكمل خطابه بعد القبض على أحد المشتبه بهم.

وكان مراسل «سي ان ان» قد تحدث عن معلومات مفادها أن هناك مسلحًا بين الحشود.

وأظهرت لقطات تلفزيونية رجلًا أبيض مشتبها به موضوعا على الأرض وتقوم الشرطة بتفتيشه، قبل اقتياده بعيدا عن مكان التجمع.